الشرنوبي  يعلن براءته من تهم «الطباخ » له

محمد الشرنوبى
محمد الشرنوبى


نشر منذ قليل الفنان محمد الشرنوبى  على حسابه الخاص  صورة الحكم الصادر فى الجنحة رقم 1626 لسنة 2020 جنح الشيخ زايد وعلق عليها قائلا" الحمد الله ظهر الحق  "بحبس الممثله القانونية لشركة إدارة اعماله السابقه سنتين لتبديد المبالغ المالية التي في زمتها بموجب التوكيل الرسمي و خيانة الأمانة".
وأوضح الشرنوبى أنه إلتزم الصمت   الفترة السابقة حتى يأتي القرار من القضاء بنصرته طبقا للقانون .
وأشار بأن: "الشركه كان صادر ليها توكيل بموجب العقد اللي بيننا لادارة أعمالي و بالتالي كانت بتتعاقد و تستلم كل مستحقاتي اللي هو الطبيعي أنها تستلم و تاخد نسبتها و توردلي الباقي و ده مكانش بيحصل.الممثلة القانونيه للشركة خانت الأمانة و بددت كل أموالي اللي في زمتها و أخر صلح سلمت الشركة توكيل على أساس أننا هنفتح صفحة جديدة وتعهدت أنها هتسددلي كل فلوسي اللي في زمتها و ده مثبت في محضر الصلح في غرفة صناعة السينما و بالفعل نفذت المسلسل و برضه مخدتش فلوسي. لكل شركات الانتاج برجاء عدم التعامل مع أي جهه أو شخص غير من خلالي شخصيا و عدم الالتفات لأي تحذير أو إنذارات تصدر من الشركة لان ببساطة الهدف الوحيد هو تعطيل شغلي و تشويه صورتي و الحصول على مبالغ مادية بدون وجه حق.
وكانت المنتجة سارة الطباخ  قد قامت بتحريك دعاوي قضائية ضد الشركات التي تعاقدت مع فناني الشركة دون الرجوع إليها باعتبارها الوكيل الحصري والتي يحق لها التوقيع. 
وكتبت منشورا عبر حسابها بتطبيق فيس بوك، "السادة المنتجين المحترمين في الساحة الفنية تم التعامل اليوم بشكل قانوني مع كل الشركات التي تعاقدت مع فناني الشركتي صاحبة الحق الحصري في التوقيع على أي عقود خاصة بكل الفنانيين لأن عقودهم جميعا مازالت سارية ولم تفسخ كما يدعون بهدف خداع  الشركات". 
وقام المستشار القانوني للشركة بإقامة دعاوى قضائية ضد هذه  الشركات حفاظا علي حقوق الشركة وأدعو كافة المنتجين إلي عدم التعاقد معهم  بشكل منفرد بعيدا عن الشركة حفاظا علي العلاقة الطيبة مع كل الزملاء في مجال الإنتاج والإعلان وشركات الاتصالات والتطبيقات الرقمية وتنظيم الحفلات.

أقرا المزيد..محمد الشرنوبى يعتذر عن فيلم ريتسا

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي