لاستيلائه على الميراث.. حجز الحكم في فرض الحراسة على شركة مقاولات 27 يناير

محكمة القاهرة الاقتصادية
محكمة القاهرة الاقتصادية

قررت محكمة القاهرة الاقتصادية، حجز الحكم فى دعوى فرض الحراسة على رئيس مجلس إدارة شركة بداية للطرق والمقاولات، بسبب اتهامه بالاستيلاء على مستحقات ورثة أحد شركائه، ومنعهم من الحصول على مستحقاتهم بالشركة والاطلاع على مستندات الشركة وميزانيتها لجلسة 27 يناير الجاري.

 

كشفت أوراق الدعوى المقامة من كل من أميرة عباس عبد الواحد، بصفتها وصية على ابنها القاصر «آدم»، ونجلاء محمد راضى البركى، ضد هشام على شكري حافظ، رئيس مجلس إدارة شركة بداية للطرق والمقاولات باعتبارها شركة مساهمة مصرية، أن ورث الطالبين المرحوم عبداللطيف إبراهيم مصطفى، الذى شغل منصب رئيس مجلس إدارة شركة بداية للطرق والمقاولات، تم الاستيلاء عليه وتم منعهم من الحصول على حقوقهم المالية بالشركة.

 

وطالبت الدعوى بصفة مستعجلة المحكمة الاقتصادية بفرض الحراسة القضائية على شركة بداية للطرق والمقاولات، وتعيين عليها حارس قضائى تكون مهمته استلام الشركة ومقراتها وإدارتها إدارة حسنة في الغرض المخصص من أجلها وتحصيل ريعها، والوفاء بكافة الالتزامات المقررة بالقانون وعقد التأسيس واللائحة وبعد خصم المصروفات الضرورية، إيداع صافى الأرباح خزينة المحكمة أو توزيعها على المساهمين كل حسب حصته وتقديم كشوف حساب مؤيدة بالمستندات كل 6 أشهر وإيداع صورة منها.

 

اقرأ أيضا: تأجيل استئناف «شيري هانم» وزمردة على حبسهما 6 سنوات لـ 8 فبراير

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي