بعد ارتفاع أسعار المكرونة..

وزير التموين: سنضطر لإعادة تسعير الزيت في هذه الحالة

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية


أكد الدكتور على المصلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، إن مصر مرتبطة بالسعر العالمي بالنسبة لسلعة الزيت، والذي شهد ارتفاعاً خلال الوقت الحالي، وأنه حتى هذه اللحظة قادرين على استيعاب الزيادة العالمية، وسعر الزيت في البطاقة التموينية 17 جنيه، لكن في حالة استمرار تلك الزيادة سنضطر إلى إعادة تسعير الزيت التمويني مرة أخري من أجل تغطية التكاليف.

 

وشدد المصلحي، على أنه طالما الدولة قادرة على تحمل الزيادة العالمية سيتم الحفاظ على سعر الزيت التمويني، ولكن في حالة عدم استطاعة ذلك سيتم رفع السعر في أقل قدر ممكن.

 

وأشار المصلحي، إلى توافر احتياطي ومخزون آمن من جميع السلع الإستراتيجية يكفي لعدة أشهر وأن مخزون الزيت التمويني يكفي لمدة 3 لـ 4 شهر.

 

وشهدت صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بـ"بقالي التموين" و"شباب جمعيتي"، منذ الأمس حالة من الجدل بشأن تصريحات وزير التموين، حيث اعتبرها البعض مؤشرات واضحة نحو ارتفاع بات وشيك لأسعار السلع التموينية مع بدء العام الجديد.

 

وأصبح ارتفاع أسعار السلع التموينية  الشغل الشاغل وحديث الساعة وسط تجمعات بقالي التموين وشباب المنافذ التموينية، ومشروع جمعيتي.

 

بينما يرى البعض الآخر، أن تصريحات الوزير بمثابة طمأنة لأصحاب البطاقات التموينية أن وزارة التموين قادرة على تحمل فروق اسعار الزيادة العالمية، خاصة وأن المخزون الاستراتيجي الموجود يكفي لأكثر من ثلاثة أشهر بالنسبة للزيت ولا داعي للقلق.

 

 

وأكدت صفحة منافذ شباب جمعيتي، على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك أنه إلى الآن لم يصدر قرار رسمي بارتفاع أسعار السلع الأساسية إلا بالمكرونة فقط، حيث تغير السعر ارتفاعاً من3.5 الي3.85.

 

وأكدت وزارة التموين، أن أي تعديل في أي سعر خاص بالسلع التموينية خفض أو ارتفاع يصدر بشأنه بيان رسمي وهو ما لم يحدث حتى الآن.

 

 

«التموين»: ارتفاع أسعار المكرونة على البطاقات من أول يناير

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي