«تنشيط السياحة» تعقد اجتماعات مكثفة لاستعادة الحركة الوافدة إلى مصر

صورة من الاجتماع
صورة من الاجتماع

عقد المهندس أحمد يوسف الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي اجتماعين عبر الفيديو كونفرنس، مع شركتين عالميتين للاتفاق على جذب مزيد من الحركة السياحية الوافدة لمصر.

وتضمنت الاجتماعات بحث دفع الحركة السياحية الوافدة إلى مصر خلال الفترة القادمة، وذلك بحضور ماجد أبو سديره رئيس قطاع السياحة الدولية بالهيئة.
 
 وخلال هذه الاجتماعات تم مناقشة خطة العودة التدريجية المشتركة للحركة السياحية وذلك من خلال البدء فى استخدام الأدوات الترويجية الفعالة والمختلفة ومنها برنامج للحملات المشتركة وخاصة حملات الـ Digital وتنظيم رحلات تعريفية للصحفيين والإعلاميين والمدونين وغيرها من آليات الترويج للمقاصد السياحية.

واستعرض المهندس أحمد يوسف خلال الإجتماع الإجراءات الإحترازية التى اتخذتها الحكومة المصرية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، وكذلك مدى التأثير الإيجابي لإكتشاف اللقاحات والتى من شأنها المساهمة فى عودة الحركة السياحية العالمية إلى طبيعتها مرة أخرى.

تجدر الاشارة إلى أن الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي تعتزم إطلاق عدد من الحملات الترويجية بالتعاون مع كبار منظمى الرحلات العالمية فى عدد من دول غرب أوروبا وخاصة ( المانيا – إنجلترا – دول البنلوكس BENELUX -الدول الإسكندنافية ) خلال الفترة القادمة.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي