«التعليم» تنفي تأجيل امتحانات الفصل الدراسي الأول

وزير التربية والتعليم
وزير التربية والتعليم

أكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن كل ما يتردد عن تأجيل الدراسة أو امتحانات الفصل الدراسي الأول غير صحيح، مؤكدة أن الامتحانات سوف تبدأ السبت الموافق 23 يناير المقبل، على أن تبدأ إجازة نصف العام الدراسي يوم السبت الموافق 6 فبراير القادم، وتستمر حتى يوم الخميس 18 فبراير ولمدة 15 يومًا.

وكانت وزارة التربية والتعليم قد أعلنت قرارها بالنسبة لإمكانية الحذف من المناهج الدراسية حال تعطل الدراسة بالمدارس بسبب زيادة أعداد الإصابات بفيروس كورونا.

وأكد د. طارق شوقي، أنه سوف يتم استكمال العام الدراسي وتغطية المناهج «بدون محذوفات».

وأوضح شوقي، أنه تم توفير كل الوسائل لتوصيل المادة التعليمية إلى الطلاب سواء كانوا يمتلكون باقة إنترنت أو لا يمتلكون وكذلك سيتم إتمام «تقييم منضبط» للانتقال إلى الصف الأعلى.

وكان وزير التربية والتعليم قد أكد أنه من حق طلاب الثانوية العامة بالصفوف «الأول والثاني والثالث» دخول الامتحانات بكتب العام الماضي.. وأوضح شوقي أن الوزارة لم تقم بطبع كتب هذا العام، لأن الدراسة أصبحت من خلال التابلت.

وفي سياق متصل أكد شوقي، أن القنوات التعليمية ستكون مدرسة كاملة بنفس مواعيد المدرسة الفعلية ولكنها من المنزل، وهذا بدءً من الصف الرابع الابتدائي وحتى المرحلة الثانوية، مؤكداً أن القناة التعليمية التي أنشأتها الوزارة شهدت إقبالًا كثيفًا، مشيرًا إلى أنها قناة واحدة من ضمن ثلاث قنوات تخص الصف الرابع الابتدائي وحتى المرحلة الإعدادية، كما أنه تم بثها على موقع اليوتيوب.

وأكد وزير التربية والتعليم أن العالم مازال يعاني من جائحة كورونا، وأن كل الإجراءات التي اتخذتها الوزارة مؤخرًا من تقليل عدد الأيام، وتحويل جزء من التعليم إلى «الأونلاين» واستخدام القنوات التعليمية الهدف الأساسي منه ليس التطوير وإنما مواكبة ظروف جائحة كورونا التي نعاني منها.

وأوضح شوقي، أنه لا يوجد في الوقت الحالي ما يستدعي القلق من انتشار ڤيروس كورونا بين الطلاب والمعلمين، حيث يتم تطبيق الإجراءات الاحترازية بكل دقة في مدارس مصر.

اقرأ أيضاً| قرار هام من التعليم خاص بـ«ترقيات المعلمين»

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي