علي هامش زيارة الرئيس السيسى

2مليار دولار ومنطقة صناعية ومشروعات ري تنفذها مصر بجنوب السودان  

السيسى وسليفا كير
السيسى وسليفا كير

وصل الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية إلى دولة جنوب السودان في أول زيارة من نوعها منذ الإعلان عن تأسيس جنوب السودان عقب انفصالها عن الوطن الأم السودان تهدف الزيارة إلى مناقشة كافة الملفات التعاون الثائي بين البلدين والملفات الأفريقية المتعلقة.


وترصد «بوابة أخبار اليوم» أهم العلاقات الاقتصادية التي تربط البلدين وهي مازالت في طورها الأول نظرا لحداثة دولة جنوب السودان ومنها تفعيل ومن أبرزها مشروع إنشاء المزرعة النموذجية بولاية غرب بحر الغزال وإنشاء عدد من سدود حصاد مياه الأمطار في عدد من ولايات جنوب السودان.


- تنفيذ بحث مقترحات رئيس جمهورية جنوب السودان نحو البدء في تنفيذ عملية تطهيرات المجارى المائية بحوض بحر الغزال ونهر السوباط من الحشائش العائمة ولدرء مخاطر تراكم الطمي والتي تشمل أيضاً تأهيل المجرى الملاحي لمجرى بحر الجبل بجنوب السودان.
 
- إتفاقية التعاون الفني بشأن "التعاون الفني والتنموي في مجال الموارد المائية" بين وزارة الموارد المائية والري بجمهورية مصر العربية، ووزارة الكهرباء والسدود والري والموارد المائية بجمهورية جنوب السودان. 


وتهدف الاتفاقية إلى التعاون في مجال إدارة وتنمية الموارد المائية، والقيام بتدريب العاملين في جمهورية جنوب السودان على التقنيات المختلفة لتنمية وإدارة المياه والري، وتخفيض فاقد المياه، وإزالة الحشائش في بحر الغزال، ونهر السوباط.
 
- مذكرة تفاهم للتعاون الزراعي بين جمهورية مصر العربية وجمهورية جنوب السودان، لإنشاء مزرعة نموذجية مشتركة على مساحة 200 هكتار، تقوم على نظام الري في موقع ملائم وقريب من مصدر دائم لمياه الري بجنوب السودان.


- يستهدف إنشاء المزرعة النموذجية المشتركة إلى الارتقاء بأساليب البحث والعمل على تحسين الإنتاج الزراعي والحيواني باستخدام التقاوي عالية الإنتاجية، والسلالات الحيوانية عالية الجودة وتطبيق الأساليب الزراعية والتكنولوجية المصرية المتطورة، هذا إلى جانب التعاون في مجال الحجر الزراعي والبيطري، وتدريب الكوادر في دولة جنوب السودان على الأنماط الزراعية الحديثة.
 
 
- مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الكهرباء بين وزارتي الكهرباء والطاقة في كلا البلدين. 

وتهدف مذكرة التفاهم إلى العمل على تصميم وتخطيط مشروعات توليد الكهرباء من الطاقة المائية، وكذا شبكات كهرباء الريف، بالإضافة إلى تقييم مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة سواء كانت مائية أو رياح أو شمسية، كما تتضمن مذكرة التفاهم دراسات الربط الكهربي وتخطيط شبكات الجهد العالي والمنخفض، بالإضافة إلى برامج كفاءة الطاقة. 
 
 
- مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الصحة بين وزارتى الصحة والسكان في كلا البلدين. تهدف مذكرة التفاهم إلى دعم النظم الوقائية، للوقاية من الإمراض والأوبئة، وكذا دعم الشئون العلاجية في مجال طب الأطفال والنساء والولادة، بهدف الإسهام في خفض عدد الوفيات للأمهات والأطفال. 


تنص مذكرة التفاهم على إرسال فرق علاجية في صورة قوافل طبية للاحتياجات الطبية في كل التخصصات، واستقبال الحالات المرضية للعلاج في المستشفيات المصرية، فضلاً عن وضع برنامج تدريب للأطباء وأطقم التمريض في دولة جنوب السودان.
 
 
- فى 20/4/2013 وقعت مصر وجمهورية جنوب السودان عقود تنفيذ ثلاثة مشروعات بجنوب السودان مع شركة المقاولون العرب بمنحة مصرية قيمتها 7.2 مليون دولار، وتتضمن المشروعات الثلاثة إنشاء مرسى نهرى في مدينة بانتيو عاصمة ولاية الوحدة لربط الولاية بولاية غرب بحر الغزال ملاحياً، وتأهيل 3 محطات لقياس المناسيب والتصرفات بحوض بحر الغزال، بالإضافة إلى إنشاء محطة طلمبات على نهر الجور بمدينة واو عاصمة ولاية بحر الغزال لتوفير مياه الشرب.
 
 
- فى 27/10/2014 تم دراسة البرنامج التنفيذى للمنحة المقدمة من مصر لجنوب السودان في مجالات تطهير المجاري المائية من الحشائش في حوض بحر الغزال وحفر آبار المياه الجوفية وإنشاء المراسي النهرية والانتهاء من دراسات الجدوى للسد متعدد الأغراض على نهر سيوي وإقامة معمل نوعية المياه وإعادة تأهيل محطات القياس وإنشاء محطات لرفع مياه الشرب إضافة إلى التدريب وبناء القدرات. 
وأكدت مصر استمرارها في تنفيذ مشروعات التعاون الثنائي بين البلدين في مجال إدارة الموارد المائية في إطار مذكرة التفاهم الموقعة عام 2006 مع كامل الاستعداد لتلبية مطالب دولة جنوب السودان في مجال التدريب وبناء القدرات والكوادر.
 
 
- في 22/11/2014 شهد م. ابراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء السابق  توقيع عدد من الاتفاقيات والبرامج التنفيذية ومذكرات التفاهم بين عدد من الوزارات المصرية ونظيراتها من دولة جنوب السودان، وهى كما يلى: 
 
- البرنامج التنفيذي بين حكومة جمهورية مصر العربية وحكومة جنوب السودان في مجال الشباب والطلائع للأعوام 2016/2015.
 يهدف البرنامج إلى تنمية التعاون بين البلدين في مجال الشباب،وتنظيم نشاط سنوي يحمل أسم أسبوع الصداقة المصرية – جنوب السودان. على أن يقام لمدة 7 أيام كل سنة بالتناوب بين البلدين،وكذا بالتناوب بين المدن فى كل منهما، وبالتزامن مع مهرجانات الصيف المحلية.
 
 
- شرعت مصر في إنشاء معمل مركزي لتحليل نوعية المياه منذ عام 2012 بجوبا وهذا المعمل يعد الأول من نوعه الذي يتم إنشاؤه في جنوب السودان، وأنه قد تم تزويده بأحدث الأجهزة والمعدات والمهمات اللازمة لعمل جميع أنواع تحليلات المياه (طبيعية - كيميائية - بيولوجية) للحد من مصادر التلوث بالمجارى المائية بجميع ولايات جنوب السودان، وبالتالي الحد من الأمراض المتعلقة بالمياه، كما يتم حالياً بالمعمل المركزي لتحليل نوعية المياه بجوبا تنفيذ برنامج تدريبي عملي للفنيين والمتخصصين من جنوب السودان على أخذ العينات وتحليلها وكتابة التقارير الفنية بمعرفة الخبراء المصريين المتخصصين خلال شهر ديسمبر 2014.
 
 
- فى 24/2/2015 نظمت مصر مؤتمرا دوليا لعرض الدراسات النهائية لإقامة أول سد متعدد الأغراض، في جنوب السودان بتكلفة إنشاء تصل إلى ملياري دولار.
 شاركت في المؤتمر 16 مؤسسة دولية لبحث تمويل إقامة السد لإنتاج الكهرباء وتوفير مياه الري لتنمية جنوب السودان وتوليد الكهرباء وتوفير مياه الشرب لأكثر من 500 ألف نسمة في المناطق المحرومة وذلك ضمن حزمة من المشروعات التي تنفذها مصر في اطار دعمها لجنوب السودان. واصلت اللجنة أعمالها لمدة 3 أيام وستعقد اجتماعاتها بصورة دورية نصف سنوية بالتناوب بين جوبا والقاهرة.
 
 
- في 30/9/2017 صدر بيان من وزارة الري وأكد فيه وزير الري أن مشروعات التعاون الثنائى بين مصر وجنوب السودان حققت العديد من النجاحات والتي تشمل تنفيذ المشروعات التنموية لخدمة المواطنين في جنوب السودان في المناطق المعزولة التي لا تصل إليها الخدمات الأساسية مثل مشروع توفير مياه الشرب الصالحة عن طريق حفر وتجهيز 30 بئرا جوفيا مزودة بمجمعات وشبكات توزيع لتأمين مياه الشرب النقية لحوالي 100-150 ألف مواطن هناك مزودة بخزانات علوية وشبكات توزيع لمياه الشرب تنتهى بصنابير عمومية لخدمة المواطنين.


 وقد تم الانتهاء من إنشاء 6 محطات شرب معتمدة على الآبار الجوفية في مدينة جوبا كما أنه تم أيضا الانتهاء من تنفيذ محطة رفع كبيرة بمدينة واو لتوفير الاحتياجات المائية للاستخدامات المنزلية والثروة الحيوانية للتجمعات السكانية القريبة من المجاري المائية هذا بالإضافة إلى تأهيل محطات قياس المناسيب والتصرفات على الأنهار الرئيسية بجنوب السودان.
 
 
- فى 18/1/2018 تم توقيع بروتوكول تعاون بين مصر وجنوب السودان لإنشاء أكبر منطقة صناعية مصرية بالعاصمة (جوبا) على مساحة 116 كيلو مترا مربعا لتساهم في زيادة حجم الصادرات المصرية وتتيح فرص عمل للشباب.
 

- في 2/11/2020 استقبل السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي جوزيف موم مجاك سفير جنوب السودان بالقاهرة لبحث أوجه التعاون الزراعي بين البلدين.
بحثا الجانبان أوجه التعاون في مختلف المجالات الزراعية وأهمها الإنتاج الحيواني وإنشاء مزرعة نموذجية نباتية حيوانية سمكية وذلك تنفيذا لمذكرات التفاهم التي تم توقيعها بين البلدين. 

- في 6/11/2020 قام وفد مصري رفيع المستوى برئاسة الطيار منتصر مناع نائب وزير الطيران المدني وباسم عبد الكريم مساعد وزير الطيران المدنى للشئون الدولية والإعلام وحسين الشريف رئيس مجلس إدارة شركة إير كايرو والطيار وائل بشندي مدير عام السلامة الجوية بوزارة الطيران المدني بزيارة جنوب السودان لبحث سبل تعزيز التعاون مع دولة جنوب السودان.


عقد الوفد المصري عدة إجتماعات تنسيقية مع  Madut Biar Yel وزير النقل والمواصلات الجنوب سوداني و  David Subek Dada رئيس سلطة الطيران المدني الجنوب سوداني.


تم توقيع مذكرة تفاهم للشراكة بين شركتي اير كايرو و South Sudan Supreme Airline  بمقتضاها يحق لشركة اير كايرو الحصول على حقوق النقل داخل جنوب السودان وخارجها، كما تم مناقشة تفعيل إتفاقية ثنائية للنقل الجوى بين البلدين وكذا دراسة إقامة شراكات اقتصادية مع دولة جنوب السودان من خلال تقديم الدعم فى مجال التدريب ونقل الخبرات من خلال أكاديمية مصر للطيران للتدريب.


أستعرض الجانبان دراسة الدخول في شراكة بين شركة مصر للطيران للصيانة والأعمال الفنية والجانب الجنوب سودانى لإنشاء شركة صيانة للطائرات في مطار جوبا لتقديم أعمال الصيانة وذلك للاستفادة من خبرات المهندسين والفنيين التابعين لشركه مصر للطيران والحاصلين على الشهادات المعتمدة عالميا فضلاً عن إرسال لجان من المختصين بسلطة الطيران المدني المصري للسفر إلى جوبا لتدريب الكوادر لرفع مستوى الإجراءات بمطار جوبا وكذا التعاون بين سلطتي الطيران المدني المصري و الجنوب سوداني في مجال التشريعات وتطوير الهيكل التنظيمي لسلطة الطيران المدني لجنوب السودان. 
 

أقرأ ايضا "مصر والخليج" يؤيد إعلان القاهرة لحل الأزمة الليبية ويدين التحالف التركي القطري

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي