تخدع زوجها بالهزار وتقتله شنقا

المتهمة
المتهمة

كتب دسوقي عمارة ومصطفى الشوربجى وإسلام محمد


تشاجر الزوجان بسبب الخلافات المالية والعائلية.. ترك الزوج عِش الزوجية ما يقرب من شهر واختفى.. بحثت عنه الزوجة فى كل مكان ولم تجد له أثرا.. وبعد شهر عاد الزوج فجأة فقررت الزوجة قتله.. طلبت منه أن يلتقيا وافق الزوج وقامت بخنقه بشال وأنهت حياته داخل شقة الزوجية بمنطقة بشتيل بالجيزة ونامت بجواره حتى الصباح ثم اتصلت بوالده تخبره بأن نجله فارق الحياة.. وتنفيذاً لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية تمكنت المباحث من كشف غموض الجريمة بإشراف اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام وتم ضبط الزوجة واعترفت أمام اللواء محمود السبيلى مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة بأنها استولت منه على سلسلة فضية وخاتمين وهاتفه المحمول.

 

أسفرت التحريات بإشراف العقيد أحمد الوليلى مفتش مباحث الشمال عن ضبط المتهمة وبحوزتها هاتف محمول ومشغولات فضية "عبارة عن 2 خاتم وسلسلة" خاصين بالمجنى عليه وبمواجهتها بالتحريات أقرت بها واعترفت تفصيلياً بارتكابها الواقعة.

 

تبين من التحريات أن المتهمة "38 سنة" كانت تعمل فى ملهى ليلى لذلك كانت أسرة المجنى عليه رافضة زواجها بالمجنى عليه "31 سنة" وعقب الزواج بدأ المجنى عليه يشك فى سلوكها مما أدى إلى نشوب خلافات بينهما بصفة مستمرة عقب تقنين الإجراءات تمكنت القوات من ضبط المتهمة واعترفت بجريمتها وأنه يوم الواقعة خلال وصلة هزار بينهما قامت بربطة بحبل وخنقه بإيشارب مما أسفر عن مصرعه وعقب تأكدها من وفاته قامت بفك وثاقه ونامت بجوار جثته حتى الصباح.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي