نيويورك تايمز تصف أزمة مطار الدوحة بـ«الاعتداء الجنسي»

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

وصفت صحيفة نيويورك تايمز اليوم الخميس 26 نوفمبر، أزمة تفتيش الاستراليات التي وقعت في مطار حمد الدولي أواخر أكتوبر الماضي بـ«الاعتداء الجنسي».

وقالت منظمات حقوقية إن ما حدث في مطار حمد الدولي وما تعرضت له الاستراليات من تفيش يرقي لجرائم الاعتداء الجنسي ضد الضحايا.

وكشفت وسائل إعلام عالمية آواخر أكتوبر الماضي، عن تفاصيل وصفتها بـ«المروعة» لما تعرضت له النساء الأستراليات، في مطار حمد الدولي بالعاصمة القطرية الدوحة.

اقرأ أيضا: «السير عكس عقارب الساعة».. قطر «هاوية» الأزمات في المنطقة

ونشرت شبكة «سي إن إن» الأمريكية تقريرا مطولا تضمن تفاصيل عملية التفتيش، التي وصفت بـ«المهينة» التي تعرضت لها النساء الأستراليات في قطر.

ومن جانبها أبدت الحكومة القطرية أسفها عن ملابسات واقعة التفتيش لمسافرات في مطار حمد الدولي، من بينهن مسافرات أستراليات، واعتذرت لاحقًا عما حدث مؤكدة أنه أمر غير مقصود وكان في إطار كشف ملابسات جريمة وقعت في المطار.

وكشفت شبكة «سي إن إن» تفاصيل جلسة الاستماع في البرلمان الأسترالي لوزيرة الخارجية، ماريس باين، والتي قالت فيها إن 13 مواطنة أسترالية كانوا من بين الذين تم إخراجهن من الرحلات الجوية وإجبارهن على عمليات تفتيش "غير ملائمة بشكل صارخ" أثناء عبورهن في قطر يوم 2 أكتوبر.

لكن الشبكة الأمريكية، رصدت ما وصفته بـ«الأرقام المتضاربة» بشأن عدد من تم تنفيذ تلك الإجراءات بهن.

اقرأ أيضًا: «تفاصيل مروعة».. وسائل إعلام عالمية تواصل كشف فضيحة «مطار حمد»

حيث قالت الخارجية الأسترالية لـ«سي إن إن» إن 13 أسترالية كانوا من بين 18 امرأة تم تفتيشهن في رحلة واحدة.

كما أشارت إلى أن هناك نساء في 9 رحلات أخرى تعرضوا لتلك التفتيشات الجائرة.

ولكن برنامج «ناين نيوز» في الشبكة الأمريكية، قال إن الرحلة التي شهدت التعامل الجائر، كانت هي رحلة الخطوط الجوية القطرية 908، المتجهة إلى سيدني، وكانت قد هبطت ترانزين في الدوحة في ذلك اليوم. 

كما أشارت وزير الخارجية الأسترالية إن بلادها لم تكن الوحيدة المتضررة نسائها من تلك العمليات.

اقرأ أيضاً: توجيه اتهامات جنائية لضباط قطريين بفضيحة مطار حمد

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي