إيهاب سعيد: أداء البورصة المصرية إيجابيا رغم تداعيات كورونا

عضو مجلس إدارة البورصة المصرية
عضو مجلس إدارة البورصة المصرية

قال إيهاب سعيد، عضو مجلس إدارة البورصة المصرية، إن أداء البورصة الحالي إيجابيا، إلا أن هناك تباين في أداء المؤشرات وهو ما شهدته كافة الأسواق العالمية بسبب حالة الإغلاق التي شهدها العالم، وحالة الركود التي حدثت من تداعيات جائحة كورونا.

وأضاف "سعيد"، أنه توجه الأفراد داخل البورصة أصبح للأسهم الصغيرة باعتبارها الأكثر جذبا؛ ولهذا السبب تركزت السيولة في أسهم الشركات الصغيرة والمتوسطة EGX 70، ولكن الوضع مختلف بالنسبة لمؤشر الرئيسي EGX 30 حيث تأثر بعدما حدث لبنك التجاري الدولي الأكبر وزنا في المؤشر وأحداثه المؤثرة على أداء المؤشر.

وأشار إيهاب سعيد، إلى وجود بعض المشاكل الداخلية وعلى رأسها تسعير الغاز، حيث أن معظم الشركات المدرجة في هذا المؤشر متأثرة بهذا الأمر بالإضافة إلى تأثرها بجائحة كورونا، ومن الممكن أن تكون التقارير الصادرة بشأن الاقتصاد المصري تشير إلى تجاوز الاقتصاد المصري جائحة كورونا بأقل الخسائر. 

اقرأ أيضا| «مؤشرات خضراء وارتفاع جماعي» بالبورصة المصرية في مستهل تعاملات اليوم

وأوضح عضو مجلس إدارة البورصة المصرية، أن الوضع في البورصة المصرية مختلف؛ وذلك بسبب اختلاف وضع مؤشر EGX 70، ودخول سيولة كبيرة على أسهم تقييمها غير واضح ولا يمكن الجزم بأن ما حدث كان مضاربات.

وأكد إيهاب سعيد، عضو مجلس إدارة البورصة المصرية، أن المستثمر ما هو إلا مضارب على العنصر الزمني فهو يشتري الآن ويبيع بعد عام مثلا فيكون مستثمرًا، إنما المضارب يشتري اليوم ويبيع غدا وعليه فالمضاربات هي كل التعاملات في البورصة سواء كانت الورقة قيمتها عالية أو منخفضة.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي