ياسمين صبري: مستعدة لتلبية كل طلبات «سيدة المطر»

ياسمين صبري
ياسمين صبري

تواصلت الفنانة ياسمين صبري، مع "الحاجة نعمات" والتي تم تداول صورها على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تبيع "الترمس" تحت الأمطار خلال الساعات الماضية، وأُطلق عليها رواد السوشيال ميديا "سيدة المطر".

ونشرت ياسمين صبري، صورة للحاجة نعمات وزوجها- عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وعلقت عليها قائلة: "أنا دائما بحاول أشوف الجزء الإيجابي في كل سوء تفاهم.. أنا سعيدة إني اتعرفت على الحاجة نعمات عبد الحميد، سيدة المطر من السوشيال ميديا، وتواصلت مع الحاجة نعمات والحاج علي زوجها.. ويشرفني إني ألبي كل طلبات الحاجة نعمات وأسرتها.. كل حاجة وحشة بيطلع منها حاجة حلوة".

وتصدرت ياسمين صبري، خلال اليومين الماضيين، تريند موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، في هاشتاج يحمل اسمها، إذ دشن معجبيها الهاشتاج بعد أحدث إطلالة نشرتها في جلسة تصوير، اتسمت بالشياكة والأناقة، وظهرت في الجلسة وهي ترتدي فستان سوارية ساتان لونه "أحمر" وحذاء سوارية كشوف.

وفي شهر أبريل من عام 2020 أعلن أحمد أبو هشيمة عقد قرانة من ياسمين صبري، وقد أقام حفل زفاف بسيط ومتواضع بحضور أسرته وأسرتها وبعض المقربين فقط وذلك خوفا من فيروس كورونا.

يذكر أن آخر أعمال ياسمين صبري كان من خلال مسلسل "فرصة تانية" وشاركها في بطولته أحمد مجدي ومن تأليف محمد سيد بشير وإخراج مرقص عادل.

وعرضت وزارة التضامن الإجتماعي على سيدة المطر ،إقامتها في دار إيواء لكنها رفضت، وطلبت شقة سكنية،ولكن وزارة التضامن ليست مخولة بإعطاء شقق أو وحدات سكنية للأشخاص بلا مأوى، لكنها تبذل قصاري جهدها لخدمتهم وقد وجهت السيدة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي بالتنسيق مع محافظة الجيزة لتوفير وحدة سكنية بنظام الإيجار الجديد للأسرة وتقديم مساعدات عاجلة للسيدة وأسرتها لمواجهة أعباء المعيشة.

وكانت قد وجهت وزيرة التضامن الاجتماعي فريق اطفال وكبار بلا مأوى بالتواصل مع السيدة التي تداول رواد التواصل الاجتماعي صورتها خلال فترة سوء الأحوال الجوية بأحد شوارع القاهرة.


وتبين لفريق أطفال وكبار بلا مأوى عقب التواصل مع السيدة أنها تدعى نعمات عبد الحميد من محافظة بني سويف وتبلغ من العمر 63 عاماً وسبق أن تزوجت وانفصلت منذ 45 عام تقريباً بعد أن رزقت منه بطفل وهي حالياً متزوجة من ابن عمها ولم تنجب منه أي أبناء وانتقلت معه للعيش في القاهرة منذ 25 عاماً ، وقاما بالعمل كحارس لأحد العقارات تحت الإنشاء وتعاني الأسرة من ظروف سيئة ، وهو ما دفعها لبيع "الترمس" بشوارع القاهرة لسد احتياجات اسرتها من معيشة ومصاريف دواء حيث أن الزوج يعاني من مرض الكلى والزوجه تعاني من ضغط وسكر وضيق تنفس.

وقام الفريق بعرض إيداعها إحدى دور الايواء لحين تحديد احتياجاتها واستكمال ملفها من خلال إدارة الحالة بالبرنامج ولكنها رفضت وطلبت مكان للإقامة بدلاً من الحجرة التي تمكث بها، بالإضافة إلى مشروع أو معاش مع توفير الأدوية التى تحصل عليها وتم إفادتها أنه سوف يتم تحويل الملف الطبي لوزارة الصحه وبخصوص المعاش سوف يتم بحث الأمر من جانب الوزارة.
 

 

 

 

اقرأ أيضا

سعر حقيبة ياسمين صبري بعد خطفها أضواء «السوشيال ميديا»
 

 

 

 

 

 


 

3

احمد جلال

جمال الشناوي