مخزون السكر يكفي لـ 4 أشهر .. وبدء الإنتاج المحلي فبراير المقبل

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

تبدأ وزارة التموين والتجارة الداخلية استلام حصاد العروة المبكرة من بنجر السكر وتوريدها لمصانع الدلتا للسكر، اعتبارا من فبراير المقبل لبدء إنتاج السكر المحلى من البنجر، وذلك في إطار سعي الدولة إلى تحقيق اكتفاء ذاتي من السلع الاستراتيجية خاصة السكر واتخاذ الإجراءات لزيادة المحاصيل السكرية حتى لا تتكرر أزمة السكر الذي شهدتها البلاد عام 2016 ،حيث تعاقدت التموين مع المزارعين على زراعة 120 ألف فدان بنجر للحصول على 2 مليون و300 ألف طن بنجر سكر لإنتاج حوالي 320 ألف طن سكر محلي من البنجر، لتعزيزالمخزون الاستراتيجي.


وتستمر وزارة التموين في تقديم الحوافز لمزارعي البنجر، مثال إعفاء مزارعي العروة المبكرة من ثمن التقاوي في حالة التوريدفي المواعيد المحددة، بالاضافة إلى دعم مبيدات خنفساء البنجر، وتعتزم شركة الدلتا للسكر صرف حوافز إضافية لكل طن تزيد درجة حلاوة عن 16%.

 

وتستمر التموين في التعاون مع وزارة الزراعة، ومجلس المحاصيل السكرية لتطوير منظومة زراعة بنجر السكر لرفع إنتاجية وحده الفدان من خلال نقل التكنولوجيا الحديثة فى الزراعة، والاستغلال الأمثل للأراضي والمياه وتوافر المادة الخام لصناعة السكر وذلك في إطار توجيهات القيادة السياسية بتطوير منظومة صناعة السكر . 


جدير بالذكر أن د.على المصلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية افتتح في وقت سابق أعمال تطوير مصنع الدلتا للسكر بكفر الشيخ بعد رفع كفاءة طاقة تشغيله من 14 إلى 20 ألف طن بنجر يوميًا طن بنجر، تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية بتطوير المصانع الحكومية الخاصة بالسلع الاستراتيجية وزيادة معدلات انتاجها وتقليل الاستيراد.

اقرأ أيضا

التموين تستقبل شحنات الزيت 25 نوفمبر والاحتياطي يكفي لأبريل القادم
 

 

 

 

 

 


 

احمد جلال

جمال الشناوي