مصر بلا عشوائيات.. إحلال وتجديد لحياة البسطاء في عهد السيسي 

حي الأسمرات إحدى المناطق التي شهدت تطويرا هائلا
حي الأسمرات إحدى المناطق التي شهدت تطويرا هائلا
Advertisements

 

◄ 357 منطقة عشوائية بكافة الحافظات
◄ تنفيذه نحو 177.5 ألف وحدة سكنية لنحو 298 منطقة عشوائية
◄يجري تنفيذ نحو 34700 وحدة لـ 59 منطقة أخرى
◄ تطوير المناطق غير الآمنة بتكلفة 36 مليار جنيه

 

"بيعيرونا بفقرنا.. بس انا مش هسكت"، وعد وقسم قطعه الرئيس عبد الفتاح السيسي على نفسه للقضاء على العشوائيات في مصر، ولم يمض الكثير إلا وأعلنت الدولة المصرية عن خطة شاملة لتحويل العشوائيات إلى جنة على أرض المحروسة.

 

 

تلك الملف الذي يسمى "عش الدابابير" هكذا أطلق عليه فكان "بعبع" أهملته الحكومات السابقة على مدار 30 عامًا، وفي 6 سنوات اقتحمه الرئيس السيسي  لتحويل حياة سكان العشوائيات من كابوس إلى حلم جميل بل واقعا حققته الدولة المصرية التي أصبحت على مشارف الإعلان عن خلوها من كافة المناطق العشوائية.

يصل عدد المناطق العشوائية إلى 357 منطقة عشوائية بمختلف المحافظات، بواقع 242 ألف وحدة سكنية
ما تم تنفيذه حتى الان نحو 177 ألف و500 وحدة سكنية في نحو 298 منطقة عشوائية
 ويجرى تنفيذ نحو 34700 وحدة في نحو 59 منطقة
تبلغ تكلفة تطوير المناطق غير الآمنة نحو 36 مليار جنيه، فيما تصل قيمة الأراضى المقام عليها الوحدات السكنية لسكان هذه المناطق نحو 23.5 مليار جنيه.

 

المناطق غير الامنة
يصل عدد المناطق غير المخططة 221 مدينة على مستوى الجمهورية، على مساحة 417 ألف فدان، تم تطوير عدد 53 منطقة غير مخططة على مساحة 4600 فدان، وجارى تنفيذ 79 منطقة على مساحة  7 الاف فدان  ومن المقرر الانتهاء منها خلال منتصف العام المقبل، وتصل التكلفة التقديرية لعملية تطوير المناطق غير المخططة نحو 318 مليار جنيه.

 

حي الأسمرات
في عام 2016 افتتح الرئيس السيسي ، المرحلتين الأولى والثانية من مشروع الأسمرات الإسكانى بحى المقطم ، وتعد مدينة الأسمرات بمراحلها الثلاث، أول وأهم وأكبر المشاريع لتطوير العشوائيات والتى استوعبت أكثر من 15 ألف أسرة حتى الأن.
تم إنشاء 3 مراحل بمدينة الأسمرات على مساحة 185 فدان تقريبا والتى تم الإنتهاء منها بالكامل وتم تسكين المرحلتين الأولى والثانية، وجارى التسكين فى المرحلة الثالثة التى تم الانتهاء منها أيضا، بإجمالى 18420 وحدة سكنية لكل المشروع.


مثلث ماسبيرو
قامت الدولة بتطوير مشروع مثلث ماسبير من خلال إزالة المناطق العشوائية وإيجاد مناطق بديلة للأهالي ، حيث يتم بناء ألف وحدة سكنية لهم، في مساحة قدرها 8 أفدنة تطل على شارع 26 يوليو، مساحه 74 فدان يسكنه 4 الاف اسره و111 محل تجاري، وتم تقسيم المنطقة في التطوير إلى 4 أجزاء تجارية ترفيهية سياحية سكنية وأماكن مساحات خضراء وانتظار سيارات وأماكن للمشاه، ويبلغ عرض الشارع 24 مترا، ولا يزيد طوابق العمارات عن40 طابقا، وكل الشركات المالكة لأرض ماسبيرو لها حق التطوير كما تشاء، ولكن مع الالتزام بالمخطط العام للدولة.

 

مشروع المحروسة
 يقع فى حى النهضة بمدينة السلام على مساحة 60 فدانا، تم افتتاح المرحلة الأولى 3229 وحدة، بالإضافة إلى 84 محلا ومنفذ بيع و39 وحدة إدارية ومسجد وحضانة.

 

اقرأ أيضا«الأسمرات» تستضيف أولى مشروعات الشراكة بين الشباب والرياضة ومكتبة مصر العامة 


تطوير منطقة عين الصيرة 

المخطط يعمل على إنشاء أنشطة واستخدامات بديلة تؤكد وظيفة القاهرة كمركز ثقافي حضاري سياحي، وتبلغ مساحات المناطق العشوائية التي تقرر إزالتها: عين الصيرة 1.8 فدان، 174 وحدة، وعين الحياة 3.2 فدان، 88 وحدة، وعزبة أبوقرن، 57 فدانا، 2525 وحدة، وأبوالسعود 5.5 فدان، 480 وحدة، والمواردى 3.67 فدان، 376 وحدة، وتل العقارب 7.5 فدان، 530 وحدة، وقلعة الكبش 3.6 فدان، 225 وحدة، والحطابة 13.29 فدان، 1199 وحدة، وعرب يسار 11.85 فدان، 1353 وحدة، ومنطقة المدابغ 83.5 فدان، 2450 وحدة.

 

نقل سكان عزبة الصفيح إلى المحروسة
لسنوات طويلة عاش سكان "عزبة الصفيح" الواقعة فى شمال القاهرة بحى "روض الفرج" وسط الإهمال واللامبالاة من قبل المسئولين، تلك المنطقة التى تعد أحدى أقدم عشوائيات العاصمة وأشدها خطرا لما تضمه من عدد كبير من المنازل ذات الخطورة العالية.

 

منطقة إسطبل عنتر
تم الإعلان عن هدم المناطق الخطرة فى إسطبل عنتر وإعادة تسكين قاطنيها بمساكن الأسمرات فى المقطم، وذلك فى إطار خطة الحى لإخلاء مناطق الخطورة الداهمة وغير الآمنة من السكان، حفاظًا على أرواحهم.

 

قلعة الكبش
 عملت الدولة على إزالة كل الأماكن العشوائية بالمنطقة وتحويلها، إلى مدينة جديدة على الطراز الإسلامى، لتخدم المنطقة لما فيها من تراث عريق لابد من المحافظة عليه، بالاضافة إلى نقل سكانها إلى منطقة الاسمرات.

 

منطقة عشش البكري
بدأت الاجهزة التنفيذية خلال الشهور الماضية فى وضع خطط لتطوير تلك المناطق تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى للقضاء على العشوائيات.

 

بشائر الخير 

افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي مشروع "بشاير الخير ١" المرحلة الأولى الذي يعد مشروعًا متكاملًا للتطوير الحضاري لمنطقة غيط العنب العشوائية بالإسكندرية، بتكلفة ١,٢ مليار جنيه، على مساحة 12 فدانًا بجوار ساحة غيط العنب.

 

اقرأ أيضا| وداعا لحياة العشش| 2020 مصر بلا عشوائيات خطرة «2»

 

منطقة الصيادين بدمياط

نجحت الدولة في إنشاء 220 وحدة سكنية لخدمة 1100 نسمة، بتكلفة ٩٥ مليون جنيه، وإزالة العشش العشوائية المهددة للحياة .

 

منطقة تل العقارب "روضة السيدة"

تم تنفيذ مشروع "روضة السيدة" بتكلفة 330 مليون جنيه بمحافظة القاهرة، لتوفير مسكن آمن لـ4080 نسمة، تحتوي على 816 وحدة سكنية بإجمالي 16 عمارة، و198 وحدة إدارية وتجارية.

 

"أهالينا 1" بحي السلام

افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، مشروع الإسكان الاجتماعي بحي السلام أول "أهالينا 1" عبر الفيديو كونفرانس في 2018، وبلغت تكلفة المشروع 600 مليون جنيه، وأُقيم على مساحة 11 فدانًا في حي السلام أول.

 

عشش محفوظ بالمنيا

وفرت الحكومة  890 وحدة سكنية لأهالي منطقة عشش محفوظ بمحافظة المنيا البالغ عددهم 4450 نسمةـ وذلك بتكلفة 105 ملايين جنيه.

 

عزبة أبو عوف ببورسعيد

أنشئت وزارة الإسكان 40 عمارة سكنية بها 960 وحدة سكنية، ليصبح عدد المستفيدين من التطوير 3840 نسمة، بتكلفة 217 مليون جنيه.

 

منطقة القابوطي ببورسعيد

يتكون المشروع من 1440 وحدة سكنية وعدد المستفيدين 7200 نسمة، بتكلفة 155 مليون جنيه.


 المناطق المهددة للحياة بالغردقة

تبلغ تكلفة المشروع ٦٠ مليون جنيه، ويهدف إلى توفير ٦٠ وحدة سكنية بمنطقتي مجاهد وجبل العفش، بالإضافة إلى 80 وحدة برأس غارب.
 

Advertisements