حقيقة وقف صرف «الكمامات القماشية» ضمن المقررات التموينية

الكمامات القماشية
الكمامات القماشية

نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، ما تداولت بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن وقف صرف الكمامات القماشية ضمن المقررات التموينية لشهر نوفمبر الجاري.

وقام المركز بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لوقف صرف الكمامات القماشية ضمن المقررات التموينية لشهر نوفمبر الجاري، مشيرةً إلى استمرار صرف الكمامات القماشية بشكل طبيعي بكافة محال البقالة التموينية، وفروع المجمعات الاستهلاكية، وفروع مشروع جمعيتي، مُشيرةً إلى أنه يتم طرح كمامة واحدة إجبارياً على البطاقات التي تحمل 3 أفراد فأكثر، وطرحها اختيارياً للبطاقات المتضمنة فردين فأقل، وذلك في إطار سعي الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا.

 

وفي سياق متصل، تم البدء في صرف السلع المدعمة لأصحاب البطاقات ضمن مقررات شهر نوفمبر، حيث تم ضخ السلع الغذائية بكافة أنواعها، وكذلك منتجات اللحوم والدواجن بمنافذ المجمعات الاستهلاكية وفروع الشركات التابعة بهدف تلبية احتياجات المواطنين من السلع والمنتجات أولاً بأول، وكذلك طرح منتجات الخضراوات والفاكهة بالمنافذ بأسعار مخفضة تتراوح من 15 إلى 25%، كما تم زيادة المعروض من المنتجات، لضمان صرف السلع التموينية المدعمة على بطاقات التموين في مواعيدها المقررة.

 

ونناشد جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين المواطنين، وفي حالة وجود أي شكاوى تتعلق بنقص السلع التموينية الأساسية في المحافظات يرجى الإبلاغ عنها من خلال الخط الساخن لجهاز حماية المستهلك 19588.

أقرأ أيضاً..حقيقة إطلاق تطبيقات على الهاتف المحمول لطلاب المرحلة الثانوية

 

 

 

 

 


 

احمد جلال

جمال الشناوي