تعرف على الفرق بين البروتين «الحيواني والنباتي».. وهذه فوائده

البروتين
البروتين

البروتين هو أهم عنصر في الجسم، وهو موجود في كل خلية ومن المكونات الغذائية الأساسية فى بناء العظام والعضلات والغضاريف والجلد والدم، كما أنه مركب من أحماض أمينية أساسية لا يمكن الجسم تخزينها، ولهذا لابد من تزويده بها بشكل يومي.

وينقسم البروتين إلى نوعين «حيواني ونباتي»؛ لكن لا يعرف الكثير الفرق بين النوعين؟ وما الفائدة التي يقدمها كل منهما للصحة والجسم؟ 

يحتوي البروتين الحيواني، على نسبة من هذه الأحماض، تختلف عن تلك التي يحتوي عليها النباتي.

مصادر البروتين

وأوضح خبراء التغذية أن مصادر البروتين الكامل يحتوي على تسعة أحماض أمينية أساسية، وهي «الأسماك والبيض ومنتجات الألبان واللحم الأحمر ولحم الدجاج والطيور».

ويتوفر البروتين النباتي  في «حبوب الفطور الصحية والكينوا والجاودار والعدس والمكسرات النيئة والفاصولياء والبقوليات وبعض الفواكه مثل الأفوكادو والصويا والأرز والحمص»، تعتبر معظم البروتينات النباتية غير كاملة؛ لأنها لا تحتوي على نسبة مرتفعة من الأحماض الأمينية، بحسب ما نشره موضع «ميديكال نيوز توداي» المتخصص.

ويذكر أن المنتجات الحيوانية تحتوي مغذيّات بروتينية أخرى، لا تتوفر في تلك النباتية ومنها الفيتامين «B12»، فالمصادر النباتية للبروتين غنية بمضادات الأكسدة والألياف، على عكس المأكولات الحيوانية، التي يمكن أن تحتوي على نسبة من الدهون.

وفي النهاية، قدم خبراء التغذية أفضل نصيحة وهي أن تتم إضافة كميات معتدلة من البروتين النباتى والبروتين الحيوانى إلى مائدة الطعام.

شاهد أيضا: لمرضى الجهاز الهضمي | فوائد مذهلة عند تناول الحمص المسلوق

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي