تحذير.. حلاوة المولد البيضاء «فيها سم قاتل»

تحذير.. حلاوة المولد البيضاء "فيها سم قاتل" 
تحذير.. حلاوة المولد البيضاء "فيها سم قاتل" 

نسرين العسال 

طالب الدكتور مجدي نزيه رئيس المؤسسة العلمية للثقافة الغذائية بالابتعاد عن الحلويات البيضاء عند الإقبال على حلاوة المولد النبوي على المستهلك.

وقال نزيه لـ"بوابة أخبار اليوم": إنه "يجب الابتعاد عن الحلويات التي تضم ألوان، خاصة التي تتكون من السمسم والحمص وبالتحديد التي يتخللها عجينة بيضاء وأحيانا تكون شفافة لأنها تحتوي على الكثير من المشاكل مثل الأتربة والغبار أما الشفافة فتكون مادة لاصقة وهذه تصبح أقل ضررا".

وأضاف: "كل ما هو ألوان مثل العروسة والحصان والملبن الملون أكثر ضررا، ماعدا ذلك فهو أقل ضرر"، لافتاً إلى ضرورة التأكد من  جودة تصنيع الحلاوة لأنها أحيانا تكون من مواد رديئة ومخزنة مثل الفولية.  

وتابع: "عند فتحها نصفين نجد بودرة سوداء هذه البودرة تسمى سموم فطرية"، مؤكداً أنه طلبه بالتركيز على الحلويات الأقل ضررا فإن هذا لا يعني أنها آمنة تماما، ناصحا بتناولها في أضيق الحدود.

وحذر من أن الإفراط في تناول حلويات المولد يعني دخول جرعة سكريات مرتفعة إلى الجسم ما قد يؤثر سلبًا عليه، وبالنسبة للبدناء لابد من تخفيف تناولهم لحلاوة المولد وبالمثل مرضى السكر ومن لديه مشاكل في الكلى أو الكبد لارتفاع جرعات البروتين النباتية التي تحتوي عليها الحلاوة.

ومضى في حديثه قائلا: "بوجه عام سواء المستهلك مريض أو غير مريض فإنه على قدر ما نستطيع نتجنب تناول حلاوة المولد بصورة كبيرة".

ورفض تناول أدوية بعينها بحجة تخفيف حدة الأضرار لأن هذا الكلام عار تماما عن الصحة، مختتما حديثه بمطالبة المستهلكين بالتوجه إلى أماكن موثوق فيها قبل شراء حلاوة المولد لكونها تخضع لرقابة صارمة والابتعاد عن "فرش الشارع".

 

اقرأ ايضًا: تحذير لمرضى القولون من حلوى المولد النبوي


يذكر أن يوم الخميس المقبل 29 أكتوبر الجاري سيوافق يوم إجازة المولد المولد النبوي الشريف، والذي يوافق بالتاريخ الهجري يوم 12 ربيع الأول 1442 هجرية.

وفي هذا اليوم يحتفل فيه المسلمون بذكرى مولد النبي صلى الله عليه وسلم، وذلك بعد إعلان دار الإفتاء المصرية أن بداية شهر ربيع الأول هي يوم الأحد 18 أكتوبر 2020 وفق الرؤية الشرعية وما أكدته الحسابات الفلكية.