فيديو| تاج الدين: تشجيع المنتج المحلي يوفر نوعا من الأمان

الدكتور محمد عوض تاج الدين
الدكتور محمد عوض تاج الدين

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، إن التجارب التي تشهدها مصر بشأن لقاحات فيروس كورونا، تسمى بمرحلة التجارب الإكلينيكية السريرية وهي المرحلة الثالثة التي تجرى في الكثير من دول العالم بما فيها مصر.

وأضاف تاج الدين خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "صباح الخير يا مصر"، الذي يعرض عبر القناة الأولى، الفضائية المصرية، وon وتقدمه الإعلامية هدير أبو زيد: "تقييم تأثير اللقاح يحتاج إلى بعض الوقت للتأكد من فاعليتها والتأكد من قدرته على تكوين أجسام مضادة، وهل من يحصل على هذا التطعيم يحتاج إلى جرعة واحدة او جرعتين وهل له آثار جانبية محتملة أم لا، وعندما تنتهي هذه التجارب ستبدأ الشركات المنتجة في إنتاج هذا اللقاح ولمصر حصة منه لإعطائها للفئات الأكثر عرضة بالإصابة". 

وفي سياق متصل، أكد مستشار الرئيس على أهمية تشجيع المنتج المحلي، وبخاصة الصناعات الدوائية في فترة الأوبئة التي تمر بها مصر والعالم: "في هذه الفترة يجب أن يكون هناك صناعة دوائية وصناعات غذائية وصناعة مستلزمات طبية ما يوفر نوعًا من الأمان القومي في مثل هذه الظروف، وهو ما حدث في الفترة الماضية إذ لم تعاني مصر من أي نقص في الأدوية أو المستلزمات او الغذاء في فترة عانى فيها العالم كله من نقص بعض المواد، حتى أننا صنعنا الكمامات ونصدرها الآن".
 
ووجه "تاج الدين" رسالة إلى مقدمة البرنامج، التي أكدت على أهمية تشجيع المنتج المحلي في بداية حلقة اليوم من البرنامج: "عاجبني تشجيع حضرتك للصناعة المصرية".

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي