صور| الزراعة: تنظم الملتقى العلمي للإدارة المتكاملة لبساتين الفاكهة بمطروح

جانب من الملتقى
جانب من الملتقى
Advertisements

شهدت محافظة مطروح فاعليات الملتقى العلمي لمركز بحوث الصحراء حول الإدارة المتكاملة لبساتين الفاكهة تحت رعاية وزير الزراعة واستصلاح الأراضي السيد القصير، في إطار التعاون بين مركز بحوث الصحراء وأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا.


وأوضح الدكتور عبد الله زغلول، القائم بأعمال رئيس مركز بحوث الصحراء، أن الملتقى العلمي يأتي في إطار جهود المركز لنشر التوعية اللازمة للمهتمين بالمجالات الزراعية وخاصة فيما يتعلق بإنتاج هذه الأنواع الاقتصادية الهامة تحت ظروف الإجهادات البيئية بالمناطق الصحراوية.


وأكد على دعم مركز بحوث الصحراء للمجتمعات المحلية بهذه المناطق بما يضمن رفع القدرات الفنية للمزارعين والفنيين في مجالات إدارة المياه وزيادة الإنتاجية مع تعظيم الاستفادة من الموارد المتاحة.


وأوضحت الدكتورة شيرين عادل، أستاذ الفاكهة بالمركز ورئيس المشروع البحثي، أن الفئات المستهدفة من المشروع هم المهندسين الزراعيين والمشرفين بمديرية الزراعة والإدارات الزراعية وأيضا جمعيات المجتمع الأهلي، واهتم المشروع بإجراء العديد من الممارسات والتطبيقات التى من شأنها تحسين انتاجية البساتين بزيادة التوسع الرأسي للإنتاج وإضافة المحسنات للتربة وتطبيقات المعايير الآمنة لاستخدامات الاحماض العضوية والتسميد وتقليل الاعتماد على المبيدات الكيميائية التي لها تأثيرات سلبية بيئيا خاصة عند المغالاة في استخدامها أو تطبيقاتها بطريقة غير صحيحة.


وتم خلال الملتقى العلمي استعراض أهم مخرجات وإنجازات المشروع التطبيقي فيما يتعلق برصد المشكلات التي تواجه الانتاج والتسويق للمحاصيل البستانية، وأيضا التدريب على الطرق الحديثة والاقتصادية لإنتاج الكمبوست والأسمدة العضوية، وتدوير المخلفات الزراعية والتدريب على أهم الممارسات والتعريف بالاشتراطات الواجب توافرها واتباعها في التصنيع الزراعي.


وأشاد الحضور بجهود مركز بحوث الصحراء من فاعليات، وأهمية استمرار هذه الجهود التي لا يستغني عنها المجتمع الزراعي في المناطق الصحراوية وحديثة الاستصلاح ومنها مناطق الساحل الشمالي الغربي ومطروح.

اقرأ أيضًا| تعرف على إجراءات استئناف تصدير الدواجن المصرية للإمارات

 

Advertisements