وزيرة الثقافة: معر ض الإسكندرية للكتاب الأول عربيا والثاني عالميا

وزيرة الثقافة
وزيرة الثقافة

قالت عبد الدايم إن معرض الإسكندرية للكتاب يعد الأول عربياً وإفريقياً، والثاني عالمياً بعد معرض موسكو الدولي للكتاب اثناء جائحة كورونا، وأضافت أن إقامة المعرض يجسد إصرار الدولة المصرية على نشر الوعي والتنوير لكافة أطياف المجتمع ،وهو الأمر ذاته الذي يتسق ويتوافق مع استراتيجيتها لترسيخ الهوية الثقافية والوطنية.

وتابعت، أن القراءة تلعب دورا كبيرا في اكتساب المعرفة وتمتلك الدور الأعظم في تشكيل اللبنة الأساسية لبناء المجتمعات المتقدمة، ووجهت الدعوة  للشباب والنشء بالإسكندرية ومحافظات الدلتا لزيارة المعرض للاطلاع على أحدث الإصدارات في مختلف المجالات المعرفية ، مؤكدة الالتزام بالإجراءات الاحترازية فى مواجهة فيروس كورونا .

 
جدير بالذكر أن المعرض يُقام على مساحة  ٤٢٠٠ متر مربع،  بمشاركة ٩٥ دار نشر إلى جانب مختلف قطاعات وزارة الثقافة، منها الهيئة المصرية العامة للكتاب، وهي الجهة المنظمة للمعرض، والتى يضم جناحها قرابة ١٧٢٥ عنوان من أحدث إصداراتها بمختلف السلاسل والمجالات الثقافية والعلمية، و ١٠٠ إصدار من مكتبة الأسرة، بالإضافة إلى مشاركة المجلس الأعلى للثقافة، الهيئة العامة لقصور الثقافة، المركز القومي للترجمة، صندوق التنمية الثقافية، دار الكتب والوثائق القومية، أكاديمية الفنون، فضلاً عن مكتبة الإسكندرية، ومؤسستي دار المعارف والأهرام.


يُشار إلى أن تنظيم المعرض قائم على الالتزام  بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، منها قياس درجات الحرارة، بوابات التعقيم الذاتى، ارتداء الأقنعة الطبية، مراعاة مسافات التباعد الاجتماعي، مع تواجد أو توافر فريق عمل من الطب الوقائى لمباشرة إجراءات السلامة.

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا