لقطة اليوم| «فقره لم يهزم إنسانيته».. مسن يقتسم طعامه مع قطط الشارع

 لقطة اليوم
لقطة اليوم

"الراحمون يرحمهم الله".. نموذج للصبر والرحمة والرضا تجسد في رجل تعدى الستين يعيش في الشارع على كورنيش منطقة لوران بمحافظة الإسكندرية.


الحاج توفيق عبد الله أحمد، سائق لودر، ولعوامل العمر والزمن ضعُف نظره فخشي أن يضر غيره بممارسته لمهنته، وقرر التوقف عنها، فباع منزله ليستطيع العيش فسكن الشارع.


قضى توفيق عمره على الطريق، في سواقة النقل الثقيل، ولم يكن يحتك بأهل المدينة كثيرآ، وعندما توقف عن العمل فوجئ بقسوة البشر في تعاملهم مع جيرانه من الحيوانات الضالة "القطط والكلاب"، فقرر حمايتهم.


روى توفيق لـ"بوابة اخبار اليوم"، أنه لا يريد أي شئ من الدنيا سوى حماية الحيوانات الضالة من بطش البشر، فهو لا يقلق على توفير قوت يومه، لوجود الكثيرين من فاعلي الخير بالمطاعم المجاورة لمكان نومه، ولكنه يطلب من أهل المنطقة عدم التعدي على عائلته من القطط والكلاب والرحمة بهم، وتوفير بعض الطعام لهم.


وروى توفيق، أنه منذ يومين تشاجر مع أحد الشباب الذي حاول إيذاء كلب ضال وتسبب في كسر أسنانه وذلك لرغبته في تدريب كلبه غالي الثمن على الشراسة، فتشاجر معه وحرر له محضر بالتعدي، ويتمنى ألا تتكرر هذه الواقعة وأن يعلم الشباب أن الصحة لا تدوم ومن لا يرحم ولا يُرحم.

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا