مهرجان «كان» يعود إلى «الكروازيت» الشهر القادم!

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

رغم انتشار كوفيدـ١٩ في فرنسا وعودته بقوة ليسجل إصابات بالآلاف يوميا، إلا أن إدارة مهرجان كان السينمائي قررت إقامة حدث خاص فى ثلاثة أيام فقط من ٢٧ إلى ٢٩ أكتوبر القادم يعود فيه المهرجان الذي تم إلغاؤه إلى الكروازيت ليعرض أربعة من أفلام الاختيار الرسمي للمهرجان وأفلام مسابقة السينما القصيرة والتي تتنافس على السعفة الذهبية.


 سيفتتح الحدث بفيلم «The Big Hit» لإيمانويل كوركو ويختتم بفىلم «The French tech» بحضور نجمته الحسناء ساندرين كيبرلان.. ويعرض فيلم «True Mothers» للمخرجة اليابانىة ناعومى كاواسى، والفىلم الأول للمخرجة الجورجية ضيا كولومبجاشيفىلى «Beginning» والذي فاز السبت الماضي بالجائزة الذهبية لمهرجان سان سباستيان بإسبانيا.


ووسط فرحة غامرة شملت الإعلان عن ذلك الحدث الخاص لم تفصح إدارة المهرجان عن إجراءات الوقاية من العدوى بكوفيدـ١٩ والتي سيتم تطبيقها خلال أيام «كان» الثلاثة، تجنبا لتصاعد الأعداد بعدها.


بيير ليسكور، رئيس مهرجان كان قال في الموقع الرسمي للمهرجان: «يسعدنا أن نرى المهرجان الذي تستضيفه مدينة كان في أكتوبر، بعدما كنا في حزن شديد لأننا لم نستمتع بإقامته في مايو، في هذا الحدث سيتم عرض أفلام من الاختيار الرسمي بالكروازيت، هذه هي طريقتنا لنكون في مدينة كان، جنبًا إلى جنب مع أهلها وجميع المحترفين الذين نعمل معهم جنبًا إلى جنب كل عام».


قال تييرى فريمو، مدير المهرجان: «إن أربعة أفلام من الاختيار الرسمي، ومسابقة الأفلام القصيرة، ومسابقة مدرسة السينما، وحفلات العشاء واللقاءات تجسد السعادة التي سنشعر بها جميعًا عندما نكون معًا في كان في أكتوبر، رغم أن أفلام الاختيار الرسمي تعرض حاليًا على رواد السينما في فرنسا وأوروبا وجميع أنحاء العالم.


جدير بالذكر أن الدورة الـ٧٤ من مهرجان كان ستقام من ١١ إلى ٢٢ مايو العام القادم ٢٠٢١.

 

 

 

 

 


 

 

 

ترشيحاتنا