خاص| رغم «كورونا».. مهرجان الموسيقى العربية يحمل مفاجآت سارة للجمهور

محمد منير
محمد منير

ينطلق مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية، بعد شهر تقريبا، حيث تقام دورته الـ29 على المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية في الفترة من 1 حتى 10 نوفمبر المقبل.

وعلمت "بوابة أخبار اليوم"، أن المهرجان هذا العام وبرغم كونها دورة استثنائية بسبب فيروس كورونا إلا أن إدارته تحضر مفاجآت فنية سارة وقوية للجمهور من نجومي مصر والوطن العربي، دون الكشف عن أسمائهم حتى الآن، مثلما حدث في الدورة الماضية عندما أحيا الكينج محمد منير حفل افتتاح المهرجان لأول مرة في تاريخه بغنائه داخل المسرح الكبير، كما شاركت نجمة كبيرة بحجم أصالة في حفل الختام.

والسؤال هنا.. هل تستعين إدارة المهرجان هذا العام بنجم كبير لأول مرة غير معتاد لجمهور دار الأوبرا مثلما حدث العام الماضي مع الكينج منير لإحياء حفل الافتتاح؟.. أم يتم الاستعانة بمطرب غاب عن الدورات السابقة للمهرجان؟.. الإجابة بالتأكيد سيتم إعلانها خلال الأيام المقبلة مع قرب طرح جدول الحفلات.

كما تقام الحفلات وفقا للضوابط والإجراءات الاحترازية والطبية بسبب كورونا، تزامنا مع جهود الدولة لاستعادة الشكل الطبيعي للحياة فى مصر، وتماشياً مع قرارات مجلس الوزراء المرتبطة باستئناف عمل المحافل والمهرجانات الفنية.

وحققت الدورة ٢٨ من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية نجاحا كبيرا وأرقاما قياسية حيث بلغت إيراداتها 8.5 مليون جنيه وتعد الأعلى في المهرجان، وضمت ١١٤ ساعة من الموسيقى والغناء جاءت خلال ٣٧ حفلا أقيمت على مسارح الأوبرا بالقاهرة والإسكندرية ودمنهور وشارك خلالهم ٩٢ مطربا وموسيقيا من ٧ دول عربية وحضرها 15 ألف مشاهد.
 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا