صور| أهالي سيناء: قافلة الأزهر حققت آمالًا قبل أن تضمد الجراح

أهالي سيناء: قافلة الأزهر حققت آمالًا قبل أن تضمد الجراح
أهالي سيناء: قافلة الأزهر حققت آمالًا قبل أن تضمد الجراح


اختتمت قافلة الأزهر الطبية والإغاثية الموفدة إلى شمال سيناء أعمالها بعد أن وقعت الكشف الطبي على أكثر من ٣٠٠٠ شخص على مدار خمسة أيام.

وأجرت بعض العمليات الجراحية البدائية، فضلًا عن توزيع الأدوية الطبية بالمجان، بالإضافة إلى حجز ٥٠ عملية جراحية بمستشفى العريش لإجراء عمليات جراحية لهم.

قام أعضاء القافلة بتوزيع بطاطين ومواد غذائية على ٥٠٠ أسرة، فضلًا عن توزيع شنط وملابس مدرسية لطلاب الأزهر والتربية والتعليم، بمع عمل بحث اجتماعي للأسر الأكثر احتياجًا لصرف معونات لهم من بيت الزكاة والصدقات المصري.

من جانبهم أشاد أهالي سيناء بجهود قافلة الأزهر الطبية والإغاثية، مؤكدين أنها قدمت لهم الكثير وكانت تعمل ليلًا ونهارًا لتضمد الجراح، و حققت آمالهم قبل أن تضمد جراحهم، موجهين الشكر للأزهر الشريف ولفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، باعثين برسالة طيبة" شكرًا للأزهر المثمر وشكرًا لإمامه الطيب".

وتعد هذه القافلة هي الثالثة التي يسيرها الأزهر الشريف لأهالي سيناء، وكان فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، وجه عقب زيارته إلى قرية الروضة، مطلع ديسمبر ٢٠١٧، بتسيير قوافل طبية ودعوية دورية ، لخدمة أهالي سيناء.

 

 

 

 

 


 

 

 

ترشيحاتنا