نائب بالشيوخ يكشف سر اختيار قوى الشر 20 سبتمبر للدعوة إلى المظاهرات

النائب محمود فيصل، عضو مجلس الشيوخ
النائب محمود فيصل، عضو مجلس الشيوخ

قال النائب محمود فيصل، عضو مجلس الشيوخ، إن اختيار يوم 20 من شهر سبتمبر على مدى العامين الماضيين من قوى الشر للخروج بمظاهرات لأنه يسبق اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، بهدف إحراج الرئيس السيسي في الجمعية العامة للأمم المتحدة.


وتابع خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج «صالة التحرير»، المذاع على قناة صدى البلد، أنه يتم العمل على البنية التحتية للوطن لإعادة إصلاحه، لافتا إلى وجود أخطاء ولكن يتم تداركها.


ولفت النائب محمود فيصل، عضو مجلس الشيوخ، إلى أن اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا العام كان عبر الفيديو كونفرانس ما خيب ظن قوى الشر في تحقيق أهدافهم المسمومة وإحراج الرئيس السيسي.


وأردف: «مجلس الشيوخ مسئولية نسأل الله أن يقدرنا عليها ونكون عند حسن ظن مصر والمصريين».

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا