الطفل فارس ضحية محاولة اغتيال وزير الداخلية الأسبق: «نفسي أشوف محمد رمضان».. فيديو

الفنان محمد رمضان
الفنان محمد رمضان

روى الطفل فارس حجازي، ضحية محاولة اغتيال وزير الداخلية الأسبق محمد إبراهيم، تفاصيل إصابته وفقد 4 أصابع من يده في حادث اغتيال محمد إبراهيم، مشيرا إلى أنه ذهب لشراء طلبات لسكان العمارة من «كشك بقالة» وأن والده لم يكن موجودا وكان يبلغ من العمر حينها 9 سنوات.


وتابع خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج «صالة التحرير»، المذاع على قناة صدى البلد، أن البائع طلب منه أن يتنحى جانبا لمرور موكب وزير الداخلية وفجأة سمع صوت دوي انفجار.
وأضاف الطفل فارس حجازي، ضحية محاولة اغتيال وزير الداخلية الأسبق اللواء محمد إبراهيم، أنه فقد على خلفية الانفجار 4 أصابع من يده اليسرى.


ولفت إلى أنه  يتمنى رؤية الفنان محمد رمضان لأنه يحب تمثيله ويريد الحديث والتقاط الصور التذكارية معه.

 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا