مصدر أمني يكشف حقيقة فرض غرامات جديدة على البطاقات الشخصية

وزارة الداخلية
وزارة الداخلية

نفى مصدر أمني ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن قيام قطاع الأحوال المدنية بوزارة الداخلية، باستحداث غرامات جديدة.

وأكد أن هذا الخبر عارٍ تمامًا من الصحة، وأن حقيقة الأمر أن هناك رسوم تصالح مقررة وفقًا للقانون رقم 143والمطبق منذ عام 1994 في شأن الأحوال المدنية لمخالفي مواد هذا القانون.

وتنحصر مواد هذا القانون في الحالات التالية:

- عدم التقدم لإستخراج بطاقة تحقيق الشخصية خلال مدة 6 أشهر من تاريخ بلوغ السن القانوني «16 عام».

 - عدم تجديد بطاقة الرقم القومي لمدة ثلاثة أشهر من تاريخ انتهائها.

- عدم  تغيير بيانات بطاقة تحقيق الشخصية «زواج – طلاق – مهنة – محل إقامة خلال ثلاثة أشهر».

- عدم الإبلاغ عن واقعة الميلاد خلال خمسة عشر يومًا.


وأوضح المصدر أن القانون حدد حالات المخالفات على سبيل الحصر وقرر الرسم القانونى الواجب سداده للتصالح بشأنها، وأنه لا تدخل لأية جهة إدارية في ذلك .
 

 

 

 

 

 


 

 

 

ترشيحاتنا