شعراوي: نعمل على التوسع في تنفيذ برامج الحماية من الإدمان

اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية
اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية

أكد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، أن التنسيق بين وزارة التنمية المحلية وصندوق مكافحة وعلاج الإدمان التابع لوزارة التضامن الاجتماعي يُجرى لدعم التعاون والتوسع في تنفيذ برامج الحماية من الإدمان، في جميع المحافظات وتنفيذ العديد من الانشطة التي تتماشى مع المراحل العمرية المختلفة خاصة الشباب من أجل التوعية بأخطار المخدرات . 


ووجه  شعراوي، بعقد اجتماع تنسيقي موسع بحضور قيادات الوزارة ومسئولي صندوق مكافحة وعلاج الادمان لمناقشة مقترحات توسيع نطاق التعاون بين الوزارة والصندوق واستعراض مختلف الأنشطة التي سيتم تنفيذها في جميع المحافظات وذلك في إطار اهتمام الوزارة بتعزيز وحماية حقوق الانسان والاهتمام بالحماية الاجتماعية للمواطنين على مستوي جميع المحافظات .


وأشار وزير التنمية المحلية إلى مشاركة الوزارة مع كافة أجهزة الدولة في تنفيذ الخطة القومية لمكافحة الإدمان وتكثيف الحملات التوعوية في المحافظات والمراكز والمدن والقرى بمخاطر الإدمان وكيفية التعافي وطرق الوقاية منها والتعريف بمراكز التعافى من الإدمان في نطاق كل محافظة .


وأكد على حرص الوزارة علي التعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي لتقديم كافة أوجه الدعم للمتعافين من الإدمان وتمكينهم اقتصاديا والمساهمة في توفير فرص عمل لهم من خلال تنفيذ مشروعات صغيره ومتوسطة من خلال صندوق التنمية المحلية وبرنامج مشروعك لمساعدتهم على العودة الى العمل والانتاج مرة أخرى وتمكينهم من إيجاد مصدر رزق لهم يعينهم على أعباء الحياة ويساعدهم في الانفاق على أسرهم .


وأوضح اللواء شعراوي أنه سيتم تعميم تجربة محافظة القاهرة في تنفيذ البرامج التوعوية بكافة أحياء المحافظة حول أضرار تعاطي المخدرات والوقاية من الإدمان، وذلك في باقي محافظات الجمهورية مع تنفيذ حملات توعوية حول الاكتشاف المبكر لمتعاطي المخدرات في المدن والمراكز والقري وكيفية التعامل مع الحالات التي يتم اكتشافها والتدريب علي اكتساب المهارات  الحياتيه للوقاية من تعاطي المخدرات.

ولفت إلى أهمية دور المحافظات في تعزيز الوعي والتثقيف الأسري في المحافظات بما يمكن أفراد المجتمع مواجهة هذه المشكلة وتقديم خدمات المشورة والدعم النفسي والخدمات العلاجية في حالة الادمان بالتنسيق مع صندوق مكافحة الأدمان.


وأشار اللواء محمود شعرواي إلى اهتمام الوزارة بتكثيف التوعية الخاصة بمخاطر المخدرات خاصة في المناطق العشوائية والاستفادة من مبادرات الشباب في هذه المناطق وتحويلها الي مناطق خالية من الإدمان مع مشاركتهم في جهود التوعية بخطورة القضية.


يذكر أنه سبق للوزارة التعاون مع صندوق مكافحة وعلاج الادمان وتم عقد عدة ندوات تثقيفية لتوعية الموظفين بمخاطر الإدمان وكيفية الوقاية منه .
 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا