لجنة من البترول تبحث حقيقة اكتشاف بئر غاز بصحراء جرجا في سوهاج

بئر غاز بصحراء جرجا بسوهاج
بئر غاز بصحراء جرجا بسوهاج

زارت لجنة مشكلة من وزارة البترول وشركة المياه بسوهاج ومسؤلي محافظة سوهاج موقع البئر الجوفي الذي اشتعلت فيه النيران بعد أن تدفقت منه المياه بقوة على مدار يومين متتالين بالمنطقة الجبلية بقرية بيت خلاف بغرب جرجا، بالقرب من مطار سوهاج الدولي.

أسفرت معاينة اللجنة، عن أخذ عينات وإرسالها إلى المعمل الكيميائي لشركة مياه الشرب والصرف الصحي بسوهاج، وفي انتظار النتائج الخاصة بالعينات التي تم نقلها للمعمل.

وتؤكد المؤشرات، أن الناتج من البئر يحتمل أن يكون غاز طبيعى بنسبة ما يقرب من 80%، وفي حالة التأكد من ذلك سوف يتم تكليف لجان متخصصة لفحص البئر والطاقة الإنتاجية له، وكثافة الغاز الموجود به.

ومازالت النيران تتصاعد بشكل كبير من داخل ماسورة لبئر مياه تم دقها على أعماق كبيرة بالمنطقة الجبلية بغرب جرجا بهدف استصلاح مساحة ٥٠٠ فدان تخص أحد الجمعيات والتي باعت جزء منها لمالك البئر، وعجزت قوات الحماية المدنية  في إخماد النيران بالرغم من ضخ أكثر من 50 طنا من المياه لمكان خروج اللهب، وتم عمل عدد من المعاينات إلى مكان صدور اللهب ولم يتم الجزم حتى الآن عن سبب خروجه وتحديد إن كان مصدرا بتروليا من عدمه.

وكان اللواء دكتور حسن محمود مساعد الوزير مدير أمن سوهاج، تلقى بلاغا عن تصاعد ألسنة اللهب بالمنطقة الجبلية بغرب جرجا من ماسورة مياه جوفية تم دقها بقطعة تمهيدا لاستصلاحها.

وعلى الفور، تم الدفع بقوات الحماية المدنية إلى مكان خروج النيران وتجرى الأن أعمال السيطرة عليها بينما تكثف الجهود من قبل المسئولين بالمحافظة لكشف عن مصدر خروج النيران.

كما تداول عددا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديوهات عن تصاعد السنة اللهب على مدار يومين

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا