فقد بصره فأضاء القرآن بصيرته..

حكايات| فقد البصر فأضاء الله بصيرته.. «الشحات» وحلم الزي الأزهري

الطالب محمد الشحات ووالده
الطالب محمد الشحات ووالده

قصة كفاح تحمل معاني كثيرة في الحياة، بأنه لا يوجد يأس ما دام الإصرار والعزيمة يجريان فى دم الإنسان، وبطل هذه القصة شاب كفيف عمره لا يتخطي 20 عامًا، عرف بين جيرانه في قريته الصغيرة بعزبة الحوفي التابعة لمدينة طوخ، بـ«الشيخ محمد الشحات»، فلم تقف إعاقته حاجزًا أمام تفوقه ونجاحه.

فسرعان ما تفوق في دراسته على الرغم من فقدان أهم نعمة في الحياة وهي نعمة البصر، وحصل على المركز الثاني مكفوفين على مستوي محافظة القليوبية، وليس ذلك فقط بل إيضًا كلل نجاحه بأن يحفظ القرآن الكريم كاملًا برواية حفص عن عاصم، بالسند المتصل إلى الرسول الكريم صلي الله عليه وسلم، ويصلي بأهالي القرية في كل صلاة إمام بهم، ومن ثم، ألتقت «بوابة أخبار اليوم»، بالشيخ الصغير لمعرفة ما يحتاج إليه بعد أن حصل على الثانوية الأزهرية، ويروي قصة كفاحه. 

«نفسي أكمل دراستي».. بتلك الكلمات البسيطة، وجه الشيخ محمد الشحات، رجاءًا إلى شيخ الأزهر ومشيخة الأزهر الشريف بأن يساعدوا في أن يستكمل دراسته وأن يجعلوا دراسته طوال 4 سنوات بالمجان حتى يستطيع أن يحصل على الشهادة الجامعية ويحقق حلمه، فهو من أسرة فقيرة لا تستطيع أن تدفع له ثمن الدراسة في الأزهر الشريف.

واستكمل محمد الشحات: «حفظت القرآن الكريم كاملًا داخل الكتاب في قريتي.. وأتمني دخول كلية دعوة إسلامية، وبشكر شيخ الأزهر ووالدي ووالدتي على دعمهم المستمر ليه وبتمني حد يساعدني حتى استكمل تعليمي».. وتابع، «التعليم هو ما يشعرني بأني على قيد الحياة وعايش وأني لست كفيف وأتمني أن استكمل تعليمي حتى لا أشعر بالعجز».

وأضاف الشحات صلاح والد الطالب، «بحمل ابني على موتوسيكل وبروح بيه الكتاب ثم ألتحق بالمدرسة من بعدها وبذهب به إلى المدرسة لكي يتعلم، والحمد لله أبني فخور بيه أنه حفظ القرآن كاملًا وأصبح إمام المسجد بالقرية.. وأجمل خبر سمعته في حياتي لحظة أن اتصل بيه أحد المسئولين في الثانوية الأزهرية وقال لي أن أبني حصل على المركز الثاني وشدد على ضرورة أن أظل أدعم محمد حتى النهاية».

وقالت والدة الشيخ، «أبني نور عيني وفخوره بيه أمام الناس كلها.. فهو لم يستسلم لفقدان بصره بل أصر على أن يكون من الأوائل في كل شئ وحول عجزه إلى دافع قوي لتفوق والنهوض نحو الأمام وبتمني أن يكمل تعليمه ويستجيب لنا مشيخة الأزهر وشيخ الأزهر الشريف».

 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا