البعثة الطبية المصرية في السودان تجري الكشف الطبي على أكثر من 19 ألف حالة

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أجرت البعثة الطبية المصرية المتواجدة في السودان، الكشف الطبي لـ 19 ألفا و547 سودانيا، في المواقع التي انتشرت فيها على أطراف العاصمة القومية.

وتنتشر البعثة في المناطق الأكثر تضررا من الفيضانات والسيول عند أطراف ولاية الخرطوم، وهى مقسمة إلى عدة فرق، انتشرت في مناطق في منطقة شرق النيل، في الخرطوم، بعد أن أنهت عملها في مراكز طبية ومعسكرات إيواء في شمال وجنوب الخرطوم، كما عملت في جزيرة "توتي" بالخرطوم، وفي حي شمبات في منطقة بحري.

وتضم البعثة أطباء متخصصين في طب الأطفال والباطنة والرمد، إضافة إلى مسعفين وخبراء في مكافحة ناقلات الأوبئة، مقسمين إلى عدة فرق.

وقال رئيس البعثة الدكتور عمرو سليمان، في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط في السودان، إنه وفقا لتعليمات وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، ورئيس هيئة الإسعاف مستشار وزيرة الصحة الدكتور محمد جاد، فإن الكشف الطبي يتم مجانا، وكل المستلزمات والأدوية التي تستخدم في الكشف وعلاج الحالات، تُصرف من شحنات المساعدات القادمة من القاهرة، بالتنسيق مع الجانب السوداني.

وأوضح سليمان أن عدد الحالات التي أجرت البعثة الطبية المصرية الكشف عليها، حتى مساء أمس، بلغ 19 ألفا و 547 حالة، منها 8737 باطنة و 8199 حالة أطفال، و 2611 رمد.

وكان وزير الصحة السوداني الدكتور أسامة عبد الرحيم، كرم مساء أمس الخميس، البعثة الطبية المصرية في السودان، مشيدا بجهودها في درء آثار الخريف للعام الحالي.

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا