كل ما يتعلق بـ«ضغط الدم المنخفض».. الأسباب والأعراض وطرق العلاج

كل ما يتعلق بـ«ضغط الدم المنخفض».. الأسباب والأعراض وطرق العلاج
كل ما يتعلق بـ«ضغط الدم المنخفض».. الأسباب والأعراض وطرق العلاج

قالت دكتورة مي مجدي مرسي، أخصائية الباطنة والكلى أن قياس ضغط الدم قد يختلف لنفس الشخص خلال اليوم الواحد، والطبيعي أنه يرتفع قليلا بعد الاستيقاظ من النوم وخلال اليوم. 


وأضافت «مجدي»، أنه أحيانا تكون الإصابة بالضغط المنخفض الغير مصاحب لأعراض بسبب طبيعة الجسم، أو بسبب عوامل وراثية، وأحيانا يكون بسبب الحمل للسيدات أو بسبب الإصابة ببعض الأمراض الأخرى وتناول الأدوية المختلفة، لذا يجب مراجعة الطبيب لمعرفة السبب وتحديد العلاج المناسب. 


وأوضحت أنه قد يعاني كثير من الناس من انخفاض ضغط الدم بشكل متكرر، نتيجة الإرهاق الزائد أو سوء التغذية وكذلك الأرق وعدم الحصول على قسط كاف من النوم، وتتمثل الأعراض في الشعور بالصداع والدوخة والإعياء، حدوث اضطراب في الرؤية وزغللة بالعين، إحساس بالضعف والوهن، عدم القدرة على التركيز، حدوث إغماء في حالات انخفاض الضغط الشديد.


وعن طرق العلاج، نصحت الطبيبة بالآتي:
- عدم تغيير وضع الجسم بصورة مفاجئة، مثل من وضع النوم أو الاسترخاء إلى القيام.
- شرب كمية كافية من السوائل على مدار اليوم، بما لا يقل عن 3 لتر يوميا.
- تناول كميات قليلة من الأكل على مرات متتالية، وعدم تناول كمية كبيرة من الطعام في وجبة واحدة.
- مراجعة أي أدوية يتم تناولها مع الطبيب المختص، حيث يكون لبعضها أثار جانبية.
- استبعاد الأسباب الطبية المرضية التي قد تسبب انخفاض ضغط الدم، مثل حدوث نزيف أو الإصابة بالأنيميا ويجب حين ذلك تعويض الجسم بسوائل، واستشارة الطبيب.
يكتشف الكثير عن طريق الصدفة، المعاناة من انخفاض ضغط الدم بدون سبب واضح أو حتى ظهور أعراض. 


 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا