7 سنوات على فراق ست الحبايب.. محمد فودة يدعو لوالدته في ذكرى وفاتها

محمد فودة
محمد فودة

أحيا الكاتب والإعلامي محمد فودة، ذكرى وفاة والدته، حيث مر على وفاتها اليوم سبع سنوات، مشيرًا إلى أنها كانت الضوء الذي ينير حياته.

كتب فودة عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، في رثاء والدته: "اللهم يا مالك الملك ويا واسع الفضل أسبغ على والدتى من فضلك العظيم واسكنها جنة الفردوس الأعلى مع الصالحين".

أضاف فودة: "ها هى السنة السابعة تمر على فراقك يا أعز وأغلى الناس وما يزال عبق حبك وحنانك يغمرنى ويمنحنى القوة والقدرة على مواجهة مشاكل الحياة".

تابع: "أنت يا صاحبة القلب الطيب ستظلين بالنسبة لى بقعة الضوء التى تنير حياتي، 7 سنوات مرت على فراقك يا ست الحبايب، وماتزال كلماتك تتردد فى أذنى ودعائك لى يفتح الأبواب المغلقة فى وجهى وييسر لى كل خطواتي، اللهم اغفر لها وارحمها فأنت ارحم الراحمين".
 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا