أمراض النبات وكيفية تشخيصها وعلاجها في ندوة تدريبية بالغربية

 ندوة تدريبية بالغربية
ندوة تدريبية بالغربية

أطلقت مديرية الزراعة بالغربية، اليوم الإثنين، الدورة التدريبية الـ 19لمطبقي المبيدات بالمحافظة، لمدة 4أيام، وذلك بالقاعة الكبرى بالمديرية، وبحضور المهندس علي بيومي، وكيل وزارة الزراعة بالمحافظة، والدكتور حسن النعناعي، منسق محافظة الغربية بالمديرية، والدكتور محمود أبو يوسف رئيس لجنة المبيدات بمركز بحوث وقاية النبات .

حاضر في الدورة، الدكتور حسن النعناعي، منسق محافظة الغربية، والدكتور محمود أبو يوسف، باللجنة العامة للمبيدات بمركز بحوث وقاية النبات.

ودارت الدورة حول كيفية التعريف بالآفات التي تصيب المحاصيل الزراعية، والأعداء الطبيعية من مفترسات وطفيليات وأنواع مجاميع المبيدات، وكذلك كيفية قراءة البطاقات الاستدلالية للمبيد لكشف المبيدات المغشوشة، بالإضافة إلى التعرف على أمراض النباتات وكيفية تشخيصها وعلاجها وأنواع الملابس الواقية وبدائلها، وكيفية الوقاية من التعرض للمبيدات والمواعيد الأنسب لطرق تطبيق المبيدات من التشخيص الصحيح للآفة، وكذلك مواعيد الرش والجرعة المناسبة، وأنواع أدوات الرش والبشابير المختلفة، وأجزاء آلة الرش مع تطبيق عملي على معايرة آلة الرش وكيفية استخدامها وحساب الجرعة الأمثل للمبيد.

ومن جانبه أكد المهندس علي بيومي، وكيل وزارة الزراعة بالمحافظة، أنه عدد الشباب المشاركين بالدورة 50 شاب وفتاة ،لافتا انه قد تم اتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كورونا.

أضاف الدكتور حسن النعناعي، منسق محافظة الغربية، أن اللجنة العامة للمبيدات بوزارة الزراعة برئاسة الدكتور محمد عبد المجيد، رئيس اللجنة، ونائبه الدكتور مصطفى عبد الستار، تقوم بإجراء دورات شهرية لجميع محافظات الجمهورية، ومنهم الغربية لتدريب شباب الخريجين عموما؛ لتأهيلهم للعمل كمطبق مبيدات معتمد وذلك تحت إشراف وزارة الزراعة واللجنة العامة للمبيدات بالوزارة.

وأوضح أنه تم إجراء 18 دورة حتى الآن بالمحافظة، وجاري العمل على إجراء دورة كل شهر لمطبقي المبيدات بالغربية، لأي خريج يرغب في ذلك، لافتا أن المتدرب يحصل في نهاية الدورة على "سي دي" به المادة العلمية للدورة وكتاب للتوصيات الفنية لوزارة الزراعة.

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا