وزير الكهرباء: العدادات مسبوقة الدفع ساعدت في انتهاء الشكوى من الكشافين والمحصلين

وزير الكهرباء و الدكتور مصطفى مدبولي،
وزير الكهرباء و الدكتور مصطفى مدبولي،

تابع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، الجهود المبذولة من الوزارات المعنية في ملف تركيب العدادات الذكية مسبوقة الدفع، في مجالات الكهرباء والغاز والمياه، حيث استعرض آليات شحن هذه العدادات، بطرق الدفع الإلكتروني المختلفة.

 

أشار الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، خلال تقرير استعرضه رئيس الوزراء أن العدادات مسبوقة الدفع ساعدت في عودة الثقة المتبادلة بين العملاء وشركات توزيع الكهرباء، وانتهاء الشكوى من الكشافين والمحصلين، كما أنها تحد من المشاكل القائمة بشكل مستمر بين المالك والمستأجر، كما أنها تلغي التأخير في السداد، وتضمن عدم استخدام الكهرباء بطريقة غير شرعية، وتكشف معظم صور العبث والتلاعب، كما تتيح للشركات حساب الطاقة المستهلكة لارتفاع درجة دقة العداد.

 

وأوضح الوزير أن خطوات تعاقد العميل على عداد مسبوق الدفع سهلة، فعلى العميل التقدم لفرع شركة توزيع الكهرباء التابع لها وطلب التعاقد على عداد مسبوق الدفع وسداد الرسوم الخاصة بذلك.

 

وفيما يتعلق بكارت الشحن الخاص بالعدادات مسبوقة الدفع، أوضح وزير الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة أنه يمثل أهمية كبرى لأنه كارت ذكي ذو سعة ذاكرة عالية وله درجة حماية مرتفعة وعمر افتراضي طويل، ويسمح بتحميل جميع بيانات العميل، ويسجل جميع البيانات الخاصة بالاستهلاك والرسوم وحالة العداد، وحالة مفتاح الفصل والتوصيل وحالة البطارية والرصيد المتبقي، فضلا عن أنه يتحمل ظروف التشغيل في درجات الحرارة المختلفة، ولفت الوزير إلى أنه تم توفير إمكانية شحن الكارت من خلال بعض مراكز الشحن الفوري، وشركات الدفع الإلكتروني في كافة محافظات الجمهورية.

 

وكشف الدكتور محمد شاكر عن أن الوزارة قامت بتأهيل وتدريب عدد من المهندسين والفنيين القائمين ببرمجة العداد وشحن الكارت، وكذلك تم تدريبهم على كافة الجوانب المتعلقة بدقة هذه العدادات وذلك في فروع شركات توزيع الكهرباء، مع تجهيز مراكز شحن الكارت الذكي على أعلى مستوى فني في الإدارات التابعة لشركات توزيع الكهرباء.

 

 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا