حالة ولادة نادرة لطفل مذبوح الرقبة في الأقصر

صورة موضوعية
صورة موضوعية

شهدت مستشفى أرمنت التخصصي، حالة ولادة نادرة لطفل مذبوح الرقبة.وتبين أن الحالة تعاني من متلازمة تشقق جلدي وتشوهات متعددة، واسمها العلمي congnital erosive and vesicular dermatosis.

ولفظ الطفل أنفاسه الأخيرة داخل الحضانة عقب 24 ساعة فقط من ولادته، حيث لم تفلح محاولات إنقاذه.

وأوضح الدكتور محمد عز الدين رئيس قسم النساء والتوليد بالمستشفي، أنه تم إجراء عملية ولادة قيصرية لوالدة الطفل التى دخلت المستشفى تعاني من ارتفاع في ضغط الدم أدى إلى نزول المياه المحيطة بالجنين وتسمم الحمل، وعلى الفور تم إجراء الفحوصات الأولية ودخولها غرفة العمليات. 

حيث أجرى الدكتور محمد شكرى جراحة قيصرية لاحظ بعدها وجود تشققات في جلد الطفل، فتم إرساله للحضانة لفحصه وتشخيصه.

وأكد رئيس قسم النساء والتوليد بالمستشفي أن هذه الحالة نادرة، وقد تحدث نتيجة تناول الأم أدوية معينة مع بدايات الحمل ربما أدت إلى حدوث تشوهات للطفل، الذي ولد بتشققات جلدية تزداد مع حركته وينتج عنها جروح البعض منها أحدث قطعا في الرقبة يشبه حالة الذبح.

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا