الاجتماع الوزاري الـ 22 لـ(أوبك +) يبحث تداعيات جائحة كورونا على صناعة النفط

أوبك
أوبك

بدأت اليوم الخميس أعمال الاجتماع الـ 22 للجنة الوزارية لمراقبة اتفاق خفض الانتاج فى (أوبك) وخارجها (تحالف أوبك +) برئاسة الأمير عبد العزيز بن سلمان وزير الطاقة السعودي، ونظيره الروسي الكسندر نوفاك، وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

 

وقالت مصادر فى منظمة أوبك، اليوم 17 سبتمبر ، إن الاجتماع يناقش وضع السوق النفطية فى ضوء تحديات ضعف الطلب العالمي على النفط الخام جراء عودة الإصابات السريعة بفيروس كورونا فى مختلف دول العالم.

 

وشدد الوزير السعودي فى كلمته الافتتاحية على ضرورة استمرار التعاون والتنسيق بين دول أوبك وحلفائها من أجل استقرار صناعة النفط الخام وتعافيها.

 

من جانبه، وجه وزير الطاقة الروسي التهنئة إلى منظمة أوبك بمناسبة الاحتفال بمرور 60 عاما على تأسيسها، مشددا على استمرار دعم روسيا لجهود أوبك فى مواجهة تحديات الوباء.

 

بدوره، شدد عبد المجيد عطار، وزير الطاقة الجزائري ورئيس منظمة أوبك لعام 2020 على أن تحديات الاقتصاد العالمي واسعة وتحتاج الى تضافر الجهود بين المنتجين والمستهلكين وكافة اطراف الصناعة.

 

 

 

 

 

 


 

 

 

ترشيحاتنا