بعد أزمة رضوى الشربيني| هل يجوز إجبار الابنة على الحجاب؟.. «الإفتاء» تجيب

 رضوى الشربيني
رضوى الشربيني

مازالت تصريحات الإعلامية رضوى الشربيني، حول الحجاب، تتصدر مواقع التواصل الاجتماعي، بين مؤيد ومعارض.

وجاء ذلك بعد محاولة الشربيني إقناع كل من تريد خلع الحجاب بالعدول عن قرارها، قائلة: «لكل واحدة هي المحجبة الوحيدة في شلة صحابها أو في عيلتها أو في شارعها أو في شغلها، أوعي تقلعي الحجاب أنت أحسن مني ومن غير المحجبة 100 ألف مرة».

وأشارت إلى أن غير المحجبة «شيطان نفسها أقوى من إيمانها وقوتها»، طالبة من المحجبات أن يلتزمن بالحجاب وأن يتغلبن على شيطانهن، وقالت: «أنتي أحسن عند ربنا».

وتساءل البعض حول الإجبار عن الحجاب بالتزامن مع هذا الموقف، وهو ما ورد سؤال بخصوصه إلى دار الإفتاء المصرية، سابقا عبر الموقع الإلكتروني، نصه: «هل للأب إجبار بنته على الحجاب ومنع النفقة عنها إن لم تفعل؟».

وأفادت الفتاوى الإلكترونية أنه للأب على بنته الولاية الشرعية، وله شرعًا أن يأمرها بالحجاب من غير قهر أو عنف، بل باستخدام أساليب التربية الإسلامية، ولا علاقة بين لبس الحجاب وبين وجوب النفقة.

وأكدت أن النفقة واجبة على الأب؛ سواء أكانت بنته محجبة أم غير محجبة، ومن رحمة الإسلام أنه لم يجعل التقصير في أداء فرائض الشرع مستوجبًا لسقوط النفقة، بل هي واجبة عليه في هذه الحالة أيضًا.

يذكر أن الإعلامية رضوى الشربيني، اعتذرت عن تصريحاتها المثيرة للجدل عن الحجاب، في أول تعليق لها، بعد قرار لجنة الشكاوى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام فتح تحقيق عاجل معها.

وقالت «رضوى» خلال حلقة أول أمس من برنامجها «إنتي وبس» الذي يعرض على «سي بي سي»: «أنا غلطت أو أفورت في طريقة تعبيري أو في حاجة عايزة أقولها عن المحجبات، لأن أنا قابلت ناس كتير من المحجبات في الفترة دي قالولي عايزين نقلع الحجاب عشان مش عارفين نخرج مع أصحابنا غير المحجبات، ووقتها طلعت وقعدت أشكر في المحجبات لكن الشكرانية دي جت على دماغ اللي مش محجبات، وحسوا أنهم مش كويسين، وبعتذر جدًا لو أنتو فهمتوا ده».

وأضافت: «مفيش حد هيدخل جنة أو نار إلا بإذن ربنا سبحانه وتعالي، ولكن أنا كان قصدي أقول إنه أن المحجبة عملت اللي عليها وأكتر مني ومن اللي مش محجبة، لكن ده مالوش أي علاقة بأن اللي مش محجبة ست مش كويسة ولا أنا هكون مش كويسة، ولكن فيه الكويس من المحجبات واللي مش كويس، وده برضه ينطبق على اللي مش محجبات، وربنا هو اللي بيحكم مين هيدخل الجنة ومين هيدخل النار».

واستكملت: «أنا اتفرجت على فيديو الحلقة ولقيت إني أفورت ولقيت ناس زعلانين وإنتو عندكم ألف حق وحقكم على رأسي».

 

 

 

 


 

 

 

 

 

ترشيحاتنا