«الطيران السعودي»: تحديث الدليل الإرشادي للمسافر بعد السماح بالسفر الدولي للفئات المستثناة

هيئة الطيران المدني السعودي
هيئة الطيران المدني السعودي

أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني السعودي عن تحديث الدليل الإرشادي للمسافر وذلك بعد صدور الموافقة الكريمة وفقا لما رفعته الجهات المختصة في المملكة للسماح بالسفر الدولي للفئات المستثناة، وتماشياً مع البروتوكولات الصحية الخاصة بهذه المرحلة.

وتشمل الضوابط الجديدة على عدم السماح لغير السعوديين بالدخول إلى أراضي المملكة إلا بعد تقديم ما يثبت خلوه من الإصابة بفيروس كورونا المستجد بناء على تحليل حديث من جهة موثوقة ومعتمدة خارج المملكة، ولم يمر على تاريخ إجرائه أكثر من 48 ساعة لحظة وصوله إلى المطار، والالتزام بالإجراءات الوقائية الصحية التي تفرض الحجر المنزلي للقادمين من خارج المملكة (للسعوديين وغير السعوديين) حسب المدة المقررة من قبل وزارة الصحة، بالإضافة إلى تحميل واستخدام تطبيقي تطمن وتوكلنا، والتزام المسافر بالإفصاح الطبي خلال مرحلة الحجز والابلاغ في حال وجود أي أعراض لمرض كورونا.

ويأتي هذا التحديث علاوة على البروتوكولات السابقة المطبقة سابقا، ومن أبرزها شراء تذاكر الطيران عبر الوسائل الإلكترونية فقط، والحضور قبل مواعيد إقلاع الرحلة بوقت كافي، وقياس درجة حرارة المسافر في المطار، حيث لم يسمح بالسفر لمن تزيد درجة حرارته عن (٣٨) درجة مئوية، إضافة إلى تعقيم اليدين عند الدخول إلى الصالة، ولبس الكمامة القماشية أو غيرها أثناء الدخول إلى المطار "يمنع من السفر من لا يلتزم بلبس الكمامة"، وارتداء الكمّامات والقفازات طوال مدة سير الرحلة وأثناء عملية النزول من الطائرة، والالتزام بالإفصاح الطبي خلال مرحلة الحجز والابلاغ في حال وجود أية أعراض لمرض كورونا، ويسمح لكل مسافر بحمل قطعة واحدة فقط من الأمتعة الشخصية داخل مقصورة الطائرة، وتشجيع استخدام وسائل الدفع الإلكترونية والتقليل من استخدام الأوراق النقدية، إضافة إلى تجنب الاصطفاف المتقارب في مرحلة الصعود إلى الطائرة وداخل حافلات النقل وجسور الاركاب، والحفاظ على التباعد الجسدي والاجتماعي بين المسافرين في جميع مراحل السفر وعند مقدمي الخدمات وذلك من خلال الوقوف على الملصقات الإرشادية.

كما تقوم هيئة الطيران المدني بتوفير المعقمات في جميع أرجاء مطارات المملكة البالغ عددها 28 مطاراً، وتلزم جميع العاملين في المطارات والطواقم الجوية بالفحص الطبي، وتعقيم اليدين ولبس الكمامة والقفاز وأقنعة الحماية، إضافة إلى تطهير جميع المطارات بشكل مستمر، وتطهير جميع الطائرات المستخدمة في بعد كل رحلة.

كما قامت الهيئة بوضع حواجز زجاجية تفصل بين المسافرين ومقدمي خدمة إصدار بطاقة صعود الطائرة وتسليم الأمتعة، وتوفير مناطق للعزل الصحي للحالات المشتبه بإصابتها، وتشجيع استخدام وسائل الدفع الإلكترونية والتقليل من التعامل بالأوراق النقدية، وتطبيق ‏‎التباعد بين المسافرين لدى جميع مقدمي الخدمات والمطاعم والمقاهي بمسافة متر ونصف، بالإضافة إلى الالتزام بالتصعيد التدريجي للطائرة من قبل مزوّد الخدمة، وضمان عدم الاصطفاف المتقارب، كما يتم تطهير جسور الاركاب وحافلات نقل المسافرين والرافعات الطبية قبل وبعد الاستخدام لكل رحلة، وفي الطائرة يلتزم جميع الملاّحين والركّاب بارتداء الكمامات والقفازات طوال مدة سير الرحلة.

كما تطرق الدليل الإرشادي إلى التزام المسافر بالتخلص من الكمامات والقفازات في سلال المهملات المتوفرة في المطار، ووضع عربات نقل الحقائب في منطقة التطهير.

يذكر أن الدليل الإرشادي للمسافر يعدّ إطاراً إرشادياً للمسافرين في مطارات المملكة، ويتضمّن مجموعة من الإجراءات والتدابير الاحترازية التي يمر بها المسافر خلال رحلة سفرة بالإضافة للالتزامات التي يجب عليه اتباعها لضمان رحلة سفر آمنة تبدأ من المنزل حتى الوصول للوجهة المقصودة.

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا