جراح أوعية دموية: ترسب الدهون أحد أهم أسباب انسداد الشرايين

 كيفية تسلييك شرايين القدم بعد إنسدادها  
كيفية تسلييك شرايين القدم بعد إنسدادها  

قال أستاذ جراحات الأوعية الدموية وعلاج القدم السكرى بجامعة القاهرة د.وليد الدالي، إن إنسداد الشرايين يعني وجود قصور في الدورة الدموية نتيجة توقف أو قلة وصول الدم، موضحا أن تسليك شرايين القدم يجب علاجه بشكل سريع؛ لتفادي أي مضاعفات.

وأضاف د.وليد الدالي أن هناك العديد من العوامل التي تؤدي إلى ترسب وتراكم الدهون على جدران الأوعية الدموية وبالتالي تضييقها والتأثير على عملها في إيصال الدم إلى القدمين بكفاءة ومنها التدخين والبدانة، وارتفاع ضغط الدم، ومرض السكري، وارتفاع نسبة الكوليسترول، والتقدم في العمر، وأمراض القلب وقلة الحركة وممارسة الأنشطة البدنية، بالإضافة للأسباب الوراثية.

وتابع د.وليد الدالي أنه قد لا يشعر المريض بأي أعراض في المراحل المبكرة من المرض، وفي حالة ظهور الأعراض يشعر المريض بألم في الساقين عند المشي السريع وصعود الدرج وهبوطه ويزول الألم بعد التوقف للاستراحة، كما يشعر المريض بالألم والخدر في الساقين في ساعات الراحة وخاصًة في الليل قد يمنعه في بعض الأحيان من النوم، نتيجة لضعف وصول الدم إلى الأطراف تتعرض القدمين للإصابة بجروح وتقرحات يصعب شفائها، ويكون مظهر الجلد شاحبًا يميل إلى اللون الأزرق كما يشعر المريض ببرودة أسفل القدمين.

وأشار إلى أن علاج انسداد شرايين الساق يتم من خلال قسطرة يتم إدخالها إلى مكان الانسداد وتحمل في نهايتها بالون يتم نفخه لتوسيع الضيق الموجود بالشريان ويتم وضع دعامة للحفاظ على الشريان بشكل مفتوح وعدم انسداده مرة أخرى.
 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا