خلال جمعية جنوب الوادى القابضة للبترول:

وزير البترول: توسع مستمر فى مشروعات توصيل الغاز بالصعيد

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية على أن الاهتمام الذى يشهده الصعيد حاليا ضمن خطة التنمية المستدامة لمصر التى تنفذها الحكومة وتدعمها القيادة السياسية يبدو واضحا بقوة فى حجم المشروعات المنفذة والاستثمارات المخصصة لذلك.

جاء ذلك خلال رئاسة الوزير أعمال الجمعية العامة لشركة جنوب الوادى المصرية القابضة للبترول لاعتماد نتائج أعمال العام المالى ٢٠١٩/ ٢٠٢٠ عبر الفيديو كونفرانس بحضور اللواء أشرف عبدالبارى محافظ أسوان واللواء عمرو حنفى محافظ البحر الأحمر والمستشار محمد مصطفى محافظ الأقصر والدكتورة إيناس أبوطالب الرئيس التنفيذي لجهاز شئون البيئة والمستشار شريف الشاذلى رئيس أمانة الشئون التشريعية بمجلس الوزراء والدكتور يوسف الغرباوى رئيس جامعة جنوب الوادى والجيولوجى أشرف فرج وكيل أول وزارة البترول والمهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذى لهيئة البترول ونائبيه للشئون المالية والتجارة الداخلية والدكتور مجدى جلال رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية ونواب رئيس شركة جنوب الوادى المصرية القابضة للبترول ومحمد جبران رئيس النقابة العامة للبترول وأحمد رأفت ممثلاً عن الجهاز المركزى للمحاسبات وممثلى وزارات المالية والتخطيط والتجارة والصناعة ومركز معلومات مجلس الوزراء.

وأضاف الوزير فى تصريحات خلال الاجتماع أن وزارة البترول والثروة المعدنية أحد أذرع الدولة الهامة فى تحقيق ذلك من خلال ما تقوم به من تكثيف للأنشطة البترولية المتنوعة فى الصعيد والبحر الأحمر من خلال شركة جنوب الوادى المصرية القابضة للبترول والتى تشهد هذا العام انفتاحاً جديداً على الخريطة البترولية لمصر فى ظل صدور 3 قوانين لاتفاقيات بترولية مع شركات عالمية للبحث عن البترول والغاز بمنطقة البحر الأحمر الذى يعد واحداً من المناطق البترولية البكر فى مصر كأحد ثمار المزايدة العالمية التى طرحتها مصر ضمن مكاسبها من ترسيم الحدود البحرية مع السعودية .

وأوضح الوزير أنه باستكمال منظومة العمل يتم حالياً تنفيذ عدد من مشروعات التكرير بالصعيد من أجل زيادة إنتاج المنتجات البترولية من البنزين والسولار فى إطار برنامج العمل لتحقيق الاكتفاء الذاتي لمحافظات الجنوب بحلول عام 2022/2023 والمضى قدماً فى التوسع فى إقامة محطات تموين السيارات لتحسين الخدمات للمواطنين ، بالإضافة إلى التوسع فى مشروعات أنشطة الغاز الطبيعى للمنازل سواء من خلال خطوط الغاز أو من خلال إمداد المناطق التى لم يصلها خط غاز رئيسى بالغاز المضغوط، بالإضافة إلى تنفيذ خطة طموحة لاستغلال الغاز كوقود فى السيارات ، فضلاً عن تحديث وتطوير البنية الأساسية لشبكة خطوط الأنابيب لسهولة النقل وتأمين الإمدادات وتقليل الاعتماد على النقل باللوارى بما يسهم في تخفيف الضغط على الطرق والحفاظ عليها خاصة بعد قيام الدولة بإنفاق المليارات على تحسين شبكة الطرق.

وشدد الوزير على تطبيق إجراءات السلامة وحماية البيئة مع الاستمرار فى اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لحماية العاملين من فيروس كورونا.

 

 

 

 


 

 

 

 

 

ترشيحاتنا