عزمي مجاهد.. أسطورة الطائرة في مصر وإفريقيا

عزمي مجاهد
عزمي مجاهد

فقدت الرياضة المصرية صباح اليوم السبت، أحد نجومها الكابتن عزمي مجاهد، نجم الزمالك ومصر السابق في لعبة كرة الطائرة، الذي وافته المنية بعد صراع مع المرض.

لمع نجم عزمي مجاهد كلاعب كرة طائرة في بداية السبعينيات، وتألق مع ناديه ومنتخب مصر ليصبح أحد اللاعبين الاستثنائيين ليس في مصر فقط بل وفى إفريقيا، حتى صنفه البعض بأنه واحد من أفضل اللاعبين في تاريخ اللعبة على المستويين المحلي والإفريقي.

وتوج عزمي مجاهد كأحسن لاعب كرة طائرة في إفريقيا عام 1974، وأحسن لاعب في مصر عدة مرات، وحمل شارة قيادة منتخب مصر وفريق الزمالك 16 عاما حقق خلالها 12 بطولة دوري وكأس، و8 بطولات إفريقية و3 بطولات عربية على مستوى المنتخب.

لعب مجاهد أيضا في دورتين للألعاب الأولمبية في مونتريال 1976، إلى جانب تمثيله لمصر في كأس العالم وتصنيفه ضمن أفضل 10 لاعبين في بطولة كأس العالم عام 1975، وواحد أيضا من ضمن أفضل 10 رياضيين في مصر عام 1978.

 

 

وعقب اعتزاله اتجه مجاهد لمجال التدريب ليحصد العديد من الألقاب المحلية والإفريقية مع نادي الزمالك والمنتخب لكن هذه المرة كمدرب.

وتوج مجاهد مسيرته الرياضية بالحصول على 4 أوسمة رياضية من رئاسة الجمهورية خلال عمله لاعبا ومدربا.

اتجه مجاهد إلى العمل الإداري ليحقق نجاحات كبيرة وشهرة واسعة وعرفته الأجيال الشابة، التي تجهل تاريخه في الملاعب كنجم كبير في لعبة كرة الطائرة، خصوصا أن نجاحاته الإدارية ارتبطت باللعبة الشعبية كرة القدم.

وتواجد عزمي مجاهد في عضوية مجلس إدارة الزمالك خلال رئاسة الكابتن د.كمال درويش للنادي، والتي سميت بالفترة الذهبية للأبيض حيث حصدت فيها كل الفرق الرياضية بالنادي بمختلف الألعاب العديد من البطولات في بداية الألفية الجديدة وحتى عام 2005، وحصد خلالها فريق الكرة الأول بالنادي بطولة دوري أبطال إفريقيا.

كما تولى منصب مدير إدارة الإعلام باتحاد الكرة، في فترة رئاسة جمال علام للجبلاية.

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا