حكايات| سباح وفارس وفنان.. «أم سيد» تدرس 10 سنوات لتحول إعاقة ابنها لبطولة

سباح وفارس وفنان.. «أم سيد» تدرس 10 سنوات وتحول إعاقة الابن لبطولة
سباح وفارس وفنان.. «أم سيد» تدرس 10 سنوات وتحول إعاقة الابن لبطولة

كانت ولادته طبيعية لكن جرحاً في الحبل السُري أُصيب بتلوث نتيجة إهماله وإصابته بميكروب التيتانوس السبب في ارتفاع درجة حرارة الطفل الوليد والتي صلت إلى 48 درجة مئوية، ما أدى لضمور في مركز الحركة والكلام وإعاقة ذهنية وسمات توحد.

 

سيد محمد سيد محروس طالب بالمعهد العالي للسينما قسم الرسوم المتحركة كافح بمساعدة والدته للابتعاد عن دائرة طفل معاق على كرسي لا يتحرك ولا يتكلم، قبل أن يتحول لبطل الجمهورية في السباحة والفروسية.

 

تقول والدة سيد: «بدأنا رحلة العلاج من عمر 3 شهور مع جراح مخ وأعصاب وكان للتدخل المبكر دور فعال في تحسن حالته، والحمد لله ربنا كرمنا بمركز لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة والتحق به سيد من عمر سنة و7 أشهر وبدأ يتلقى تدريبات تنمية مهارات وتخاطب وعلاج طبيعي جلسات مكثفة كل يوم حتى بلغ 5 سنوات».

 

وتواصل الأم: «تلقى سيد تدريب تنمية مهارات الأكاديمي والتحق بالصف الأول الابتدائي نظام الدمج التعليمي وتقدم في الدراسة واستطاع البطل بذل مجهود جبار لتلقي العلم والاستمرار في الدراسة حتى استطاع بفضل الله وتوفيقه وبمساعدة فريق كامل من المدربين والأخصائيين وطبيب المخ والأعصاب أن يتم دراسته الثانوية العامة القسم الأدبي ويلتحق بأكاديمية الفنون - المعهد العالي للسينما ويبدع في تعلم فن الرسوم المتحركة، إلى جانب تفوقه الرياضي وتحقيقه للفوز في بطولات رياضية إلى أن أصبح بطل الجمهورية في السباحة والفروسية».


 

 

بعد ذلك بدأ سيد رحلة علاج التوحد فأجرت الأم الدكتوراه في التوحد واستغرقت الدراسة 5 سنوات في الماجستير وخمس سنوات في الدكتوراه حتى استطاعت الدخول على قواعد البيانات الأجنبية والعربية والحصول على برامج علاجية كباحثة وتطبيقها على ابنها وهو ما ساعد كثيرًا في تقدم حالته حتى وصل إلى ما وصل ليه الآن من إعاقة ذهنية بسيطة وسمات توحد لا تكاد تكون ملحوظة.

 

 

وتضيف: «غيرت مسار حياتي من أجل نجلي، فتخرجت من كلية تربية نوعية تكنولوجيا تعليم وعندما رزقني الله بسيد وعلمت أنه سيصبح من ذوي الإعاقة غيرت مسار حياتي ووجدت أمامي طفل لا يتكلم ولا يتحرك ولا أعلم كيف أتعامل معه بدأت الدخول في عدد من الكورسات في التخاطب ودورة متخصصة ودورة متقدمة في علاج اضطرابات النطق ودبلومة مهنية ودبلومة خاصة في التربية الخاصة ثم ماجستير في اضطرابات النطق والكلام».

 

 

وبحسب الأم «شارك نجلها في افتتاح المشروعات القومية وكان آخرها افتتاح كوبري حديقة الأسرة طريق السويس وتم اختياره في لجنة ذوي الهمم التابعة لوزارة الشباب والرياضة، وشارك بالغناء في كورال أوركسترا وزارة الشباب والرياضة في حفل قادرون باختلاف بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي وبالغناء في عدد من الحفلات وشارك في كورال الأوبرا لذوي القدرات الخاصة».

 

وتختتم حديثها: «كما وحصل على بطولة الجمهورية في السباحة عامين على التوالي 2016 و2017 وبطولة كأس مصر ومركز أول وميدالية ذهبية في سباحة 50 متر سباحة حرة ومركز ثاني وميدالية فضية في سباحة 100 متر وميدالية برونزية في سباحة 200 متر وقام باستغلال دراسته في إخراج فيلم بالرسوم المتحركة بعنوان (جسمك ملكك) لتوعية الأطفال المعاقين ذهنيا وأطفال التوحد ضد التحرش الجنسي مثل بها مصر في المهرجان السينمائى الدولي الأول لفنون ذوي القدرات الخاصة وحصل على ميدالية فضية وشهادة تقدير وتم تكريمه».

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا