البحرين تنهي إجراءات نظم إدارة السلامة التابع لشؤون الطيران المدني

جانب من الحدث
جانب من الحدث

أنهت شركة مطار البحرين، الجهة المسؤولة عن إدارة وتشغيل مطار البحرين الدولي، إجراءات التدقيق السنوي لنظم إدارة السلامة الذي تجريه شؤون الطيران المدني بهدف ضمان استيفاء جميع اشتراطات اعتماد نظم إدارة السلامة في المطار.

 

وركزت عملية التدقيق هذا العام على مدى كفاءة تدابير السلامة بالمطار وفاعليتها، بما في ذلك الاجراءات المتعلقة بإدارة جائحة فيروس كورونا والتعافي منها، وتمت عملية التدقيق بالتنسيق بين فريق شؤون الطيران المدني وأقسام عمليات ساحة المطار وإدارة المرافق وخدمات الإنقاذ والإطفاء بشركة مطار البحرين.

 

وبهذه المناسبة أكد الرئيس التنفيذي لشركة مطار البحرين، محمد يوسف البنفلاح، على أن السلامة تأتي دائمًا في صدارة أولويات الشركة، ومن ثم فإن هذا التدقيق السنوي من شأنه أن يضمن تلبية مطار البحرين الدولي لجميع المعايير والاشتراطات المطلوبة، وهو ما تبرز أهميته بشكل خاص في ظل استئناف شركات الطيران العاملة بالمطار لرحلاتها المعتادة عقب فترة الركود الناجمة عن جائحة كوفيد-19، مشددًا على أن الشركة تتخذ جميع الاجراءات الاحترازيّة والتدابير الوقائيّة اللازمة لحماية صحة المسافرين والعاملين بمطار البحرين الدولي، كما تواصل التزامها بكافة توجيهات الفريق الوطني لمكافحة فيروس كورونا (كوفيد-19).

 

وأضاف أن هذا التدقيق يشكل خطوة لإدارة السلامة تهدف إلى تحديد المجالات التي قد تحتاج إلى تحسين في الوقت المناسب وتعزيز إجراءات السلامة، فضلًا عن ضمان استيفاء نُظم إدارة السلامة بالمطار بالاشتراطات الرقابيّة والتنظيميّة المعمول بها.

 

وأعرب البنفلاح عن خالص شكره وتقديره لمدققي شؤون الطيران المدني على جهودهم في مساعدة فريق الشركة خلال جميع مراحل عملية التدقيق، والذي يعد خطوة بالغة الأهمية لتعزيز الكفاءة التشغيليّة وتحديد الجوانب التي تحتاج إلى تحسين، فضلًا عن مواصلة الارتقاء بمستوى أداء السلامة بالمطار.

 

أما المجالات الأخرى التي تم تقييمها خلال التدقيق فتضمنت مؤشرات أداء السلامة وغاياته، وتحليل قدرات المطار وتدابير السلامة، بما في ذلك إجراءات إدارة التغيير التي تم اتخاذها خلال فترة جائحة كورونا، وتأثير الطائرات الرابضة على عمليات مطار البحرين الدولي واحتياطات السلامة والبنية التحتيّة، ودور العامل البشري في إدارة السلامة بالمطار، إضافة إلى قدرات الإنقاذ والإطفاء وإدارة الحياة البريّة.

 


 

 

 

 

 

ترشيحاتنا