واشنطن: الاتفاق الإسرائيلي الإماراتي خطوة مهمة نحو استقرار الشرق الأوسط

الخارجية الأمريكية
الخارجية الأمريكية

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الجمعة، إن الولايات المتحدة ترحب بالاتفاق المبرم بين إسرائيل ودولة الإمارات لتطبيع العلاقات الدبلوماسية.

وقال بومبيو، خلال مؤتمر صحفي في فيينا: "إنها خطوة مهمة نحو استقرار الشرق الأوسط ولحظة طيبة للعالم وأمنه".

وقال الوزير الأمريكي أيضا، إن الولايات المتحدة ستبذل كل ما في وسعها لتمديد حظر الأسلحة الدولي المفروض على إيران والجاري مناقشته في الأمم المتحدة.

وبدأ مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة التصويت على مشروع قرار أمريكي لتمديد الحظر الذي ينتهي في منتصف أكتوبر تشرين الأول. وتعارض روسيا والصين اللتان تملكان حق النقض (الفيتو) المسعى الأمريكي. ومن المقرر ظهور نتيجة التصويت اليوم.

وقال بومبيو الذي يزور النمسا إن من الضروري أيضا أن تبدي إيران تعاونها الكامل والفوري مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي اجتمع مع مديرها العام في فيينا.

ويقول بعض المحللين إن محاولة تمديد الحظر بسبيلها للفشل بما يعرض الاتفاق النووي الهش بالفعل بين طهران والقوى العالمية للخطر.

وقال بومبيو في المؤتمر الصحفي "لا منطق في السماح لأكبر دولة راعية للإرهاب في العالم بشراء وبيع نظم الأسلحة".

وقال إنه يحث باقي العالم على دعم الموقف الأمريكي. ومضى يقول "سنفعل كل شيء يمكننا فعله في نطاق عملنا الدبلوماسي في اتجاه ضمان ألا ينتهي حظر الأسلحة".

وقال "سيجرى التصويت في الساعات القليلة المقبلة ونأمل أن يكون النجاح حليفنا. عندما نرى النتائج سنتخذ القرار الخاص بكيف نتحرك إلى الأمام".

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا