محافظ البحيرة يكشف تفاصيل غرق عبارة الموت

صورة من البرنامج
صورة من البرنامج

كشف اللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، تفاصيل غرق عبارة كوم حمادة والتى أسفرت عن غرق 4 أشخاص، قائلا: "المركب يعمل منذ شهر تقريبا بعد الحصول على تصاريح مزاولة المهنة والنشاط، ولا يوجد أى مشكلات فنية فى المركب وتحمل تصاريح لمدة عامين".

 

وقال المحافظ، فى مداخلة هاتفية لبرنامج "مساء القاهرة" المذاع عبر قناة الحدث اليوم، مع الإعلامى خالد العوامى، أن العبارة كانت تحمل سيارتين الثانية نزلت بشكل خاطئ إلى المركب، وهذا ما جعل هناك اختلال فى الاتزان وسقوطها بالماء، ويسأل عن هذا الأمر ربان المركب لأنه كان من المفترض أن يتحكم فى نزول السيارات إلى مركبه بشكل صحيح.

 

وأوضح المحافظ، أن المركب كان على متنه 7 أشخاص، غرق منهم 4 وتم انتشال 3 جثث ويتبقى جثة واحدة سيتم البحث عنها فى الصباح الباكر غدا من قبل الغواصين، مبينا: "المحافظة سخرت كل إمكانياتها فى البحث عن الجثث، ووصل الغواصين إلى موقع الحادث بعد مرور ربع ساعة من غرق المركب، رغم انشغال المحافظة بانتخابات مجلس الشيوخ".

 

وفيما يتعلق بالبدائل الآمنة لعبارات الموت، قال محافظ البحيرة، إن المحافظة خصصت 11 مليون جنيه لإنشاء كوبرى على بعد 600 متر من موقع حادث غرق العبارة، وسيتم إنشاءه فى شهر مارس المقبل، للحفاظ على سلامة المواطنين.

 

وفيما يتعلق بتعوض أسر الضحايا، قال اللواء هشام آمنة: "بالتنسيق مع رئيس مجلس الوزراء ووزيرة التضامن الاجتماعى، سيتم صرف 60 ألف جنيه لكل أسرة من أسر الضحايا".

 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا