خبراء: انتخابات «الشيوخ» واجب وطنى لاستكمال مسيرة التنمية

الخبراء
الخبراء

طالب خبراء الأمن والسياسيون المواطنين بضرورة  النزول والمشاركة فى العرس الديمقراطى لانتخابات مجلس الشيوخ  مؤكدين ضرورة  الاستمرار فى ابهار العالم والتأكيد على قوة مصر قيادةً وشعبا للرد على قوى الظلام.

 

فى البداية أكد اللواء محمد نور، الخبير الامني، ان وزارة الداخلية تعمل بشكل حازم فى تأمين انتخابات مجلش الشيوخ وذلك بانتشار القوات السرية  التى تعمل على تتبع الخطوات الارهابية واستباق خطوتها باخرى هجومية احترازية كما انه اشار الى انتشار قوات الامن عند مواقع ادلاء المواطنين باصواتهم والشوارع المؤدية الى المواقع الانتخابية مناشدا المواطنين بضرورة المشاركة فى هذه الانتخابات والشعور بالامان والارتياح من الناحية الامنية. 


انتخابات استثنائية 


وأكد د. طارق فهمى أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة أن المخاوف من قلة المشاركة فى انتخابات مجلس الشيوخ غير صحيحة؛ مطالبا اعلام المواطن البسيط ان صوته مهم وسيغير الكثير فى مسيرة الوطن عبر وسائل الإعلام الوطنية المخلصة؛ واضاف اعتقد  أن المشاركة  ستكون كبيرة لأنها انتخابات استثنائية فى وقت استثنائى.

 

وأشار أستاذ العلوم السياسية بأن المناطق الريفية ستكون الأكثر تصويتا فى هذه الإنتخابات؛ وعلينا تكثيف الاعلام الوطنى فى وسائل الاعلام ومحاولة تقديم معلومات صحيحة ومفيدة عن المجلس ومميزاته وما سيقدمه أعضاؤه من خدمات للوطن؛ مضيفا إلى أن الميزة فى هذه الإنتخابات هى أنها أول انتخابات فى مجلساً الشيوخ.

 

وأكد أن دور الاعلام الوطنى هوالذى سيجعل المواطن حريصا للنزول للمشاركة فى هذا الاستحقاق الانتخابى؛ وأشار أستاذ العلوم السياسية إلى أنه يحسب للحكومة أن تقوم بتنظيم هذا العرس الديمقراطى فى هذه الظروف؛ كما أنها أعطت الفرصة لجميع المرشحين لشرح برامجهم الإنتخابية؛ وتوقع فهمى أن نسب المشاركة ستكون كبيرة وستكون ترمومتر لإنتخابات مجلس النواب القادم.


واضاف فايز أبوخضرة، عضومجلس النواب، أن المشاركة فى الاستحقاق الدستورى لانتخاب اعضاء مجلس الشيوخ فرض عين على كل مصرى خاصة فى هذا الوقت الصعب من معاناة العالم من وباء كورونا اللعين ناهيك عن التحديات التى تواجه المجتمع الدولى من صعاب لا تنتهى
واوضح ان على المصريين الاستمرار فى ابهار العالم والتأكيد على قوة مصر قيادةً وشعبا للرد على قوى الظلام بان شعب مصر خلف قيادته السياسية وانهم مهما حاكوا من مؤامرات فان مصر لن تركع وان شعبها يؤيد رئيسها وسيدعمه مهما كان.


واشار الى ان نجاح الماراثون الانتخابى سيكون بداية الاكتمال للبناء التشريعى المصرى خاصة انه سيعقبه اجراء انتخابات مجلس النواب وسيكتمل البناء البرلمانى المصرى اللذين سيكونان درع مصر وسيفه التشريعى بحيث يكون لمجلس الشيوخ الراى العلمى واخراج القوانين باحترافية  واراحة مجلس النواب والذى سيكون دوره اقرار هذه القوانين بعد اضافة الصبغة الشعبوية مما سيكون له الاثر الكبير فى تفرغ مجلس النواب فى استخدام ادواته لمراقبة الحكومة.


ويبعث أبوخضرة برسالة طمأنة للشعب المصرى قائلا» لا تقلقوا فهناك اجراءات احترازية لحماية الشعب وايضا سيتواجد نواب البرلمان لمتابعة العملية الانتخابية لرصد اى مخالفة واتخاذ الاجراءات القانونية فى الحال ضد كل من يتهاون فى أمان الشعب.


واجب وطنى 


وقال أيمن عامر امين تنظيم العاصمة بحزب حماة الوطن ضرورة المشاركة فى العملية الانتخابية، فهو واجب وطنى  قومى على الجميع الإسهام فيه، فى ظل دولة مدنية حديثة تؤمن بالديمقراطية المؤسسة على اختيار الشعب، واضاف أن الدولة المصرية تقف على مسافة واحدة من كل المرشحين وأشار إلى أن الدولة وفرت الاجراءات التأمينية والاحترازية لكى تسير العملية الانتخابية دون مشاكل وناشد جموع المواطنين فى كل مكان الى ضرورة النزول والمشاركة بقوة لاخراج العرس الديمقراطى فى احسن صور.


وأضاف المستشار جمال راجح امين مدينة الجيزة بحزب مستقبل وطن أن مشاركة المواطنين فى الانتخابات  حق أصيل للمصريين لا يجب التنازل عنه بأى شكل من الأشكال، وأنه يجب التمسك بهذا الحق السياسى الذى يؤثر على مستقبل المواطن بشكل خاص، والوطن بشكل عام أمام الهيئات والمنظمات الدولية والعالمية المختلفة.


وأضاف أن حدثا بحجم الانتخابات  تتابعه أغلب دول العالم لذلك يجب ظهور المواطن المصرى بمظهر إيجابى وواع لأنه ينعكس على قوة الدولة أمام العالم أجمع، وأنه يُثبت أركان الدولة ويعزز قوتها الخارجية فى المحافل الدولية، ويدعمها داخليا من الناحية الاقتصادية، وأشار إلى أن المشاركة بالانتخابات يدعم مصر أمام العالم فى حربها ضد الإرهاب.


وقال احمد مشعل، عضو تنسيقية شباب الاحزاب ان هذه الانتخابات هى استحقاق دستورى اى انه واجب على كل مواطن المشاركة لانه بمثابة ممارسة انتمائه لهذا الوطن طبقا لما جاء فى التعديلات الدستورية فبهذه المشاركة تقوى مؤسسات الدولة وتدعم الحياة السياسية.
 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا