محافظ أسيوط يترأس اجتماع متابعة سير العمل بمنظومتي التصالح والتقنين ويشدد على الإزالة الفورية لجميع المخالفات  

محافظ أسيوط يترأس اجتماع متابعة سير العمل بمنظومتي التصالح
محافظ أسيوط يترأس اجتماع متابعة سير العمل بمنظومتي التصالح

ترأس اللواء عصام سعد محافظ أسيوط، الاجتماع الدوري لمناقشة سبل الإسراع في منظومة تقنين أراضي أملاك الدولة وتحرير عقود للموطنين المتقدمين بطلبات تقنين واسترداد "حق الشعب" ومتابعة سير العمل بمنظومة التصالح في مخالفات البناء والاستمرار في تلقي طلبات المواطنين وسداد جدية التصالح مشددًا على مضاعفة نسب الإنجاز والإنتهاء من الإجراءات اللازمة في أسرع وقت بالإضافة إلى تفعيل قرار رئيس مجلس الوزراء والكتب الدورية الخاصة بسداد جدية التصالح في مخالفات البناء بنسبة 25 % من قيمة المخالفة وفقًا للمساحة المحددة في الطلبات وتحقيق الانضباط لمنظومة البناء في مصر طبقاً للقانون الصادر برقم 17 لسنة 2019 والقانون رقم 1 لسنة 2020 ولائحته التنفيذية معلناً التصدي بكل حزم لأي شكل من أشكال التعديات على أملاك الدولة والأراضي الزراعية وتنفيذ الازالات الفورية للمخالفين.  

حضر الاجتماع المهندس عمرو عبدالعال نائب المحافظ واللواء دكتور حسين الجندى سكرتير عام المحافظة والمهندسة إيمان علي محمود مدير عام إدارة التخطيط العمراني بالمحافظة ورؤساء المراكز والأحياء ومسئولي الإدارات الهندسية وأملاك الدولة وسيد عبدالله مدير إدارة حماية أملاك الدولة بالمحافظة ومحمد طه مدير منظومة استرداد أملاك الدولة وشريف دياب مسئول ملف إزالة التعديات ومخالفات البناء والشاذلي محمد مدير إدارة المتابعة الميدانية بالمحافظة.  

واستعرض المحافظ – خلال اللقاء – نسب الأداء بمنظومتي التقنين والتصالح بالمراكز والأحياء ونسب تحصيل جدية التصالح في مخالفات البناء مشددًا على سرعة نهو اجراءات التقنين والمتابعة المستمرة لما تم فحصه من إجراءات المعاينة والتسعير واستعراض الحالات المستوفاة تمهيداً لتسليم العقود لأصحابها، مضيفاً أن العمل مستمر في تنفيذ الاجراءات اللازمة لتقنين الأوضاع وتحصيل مستحقات الدولة طبقًا للقانون موجهاً بإستكمال أعمال إزالة مخالفات المباني والتعديات على الأراضي الزراعية بصفة مستمرة وفقًا لخطة زمنية فضلا عن استكمال أعمال الموجة الـ 16 لإزالات التعديات على أراضي أملاك الدولة بجميع القرى والمراكز تحت اشراف رؤساء المراكز والأحياء وبإستخدام معدات الحملات الميكانيكية ومعدات وحدة التدخل السريع وبالتنسيق مع الأجهزة الأمنية.  

ووجه المحافظ، بضرورة التعامل بصورة حاسمة مع البناء العشوائي والمخالف واحالة تلك المخالفات إلى النيابة العسكرية  وتكثيف الاعلان والتوعية بقانون التصالح بجميع القرى والنجوع وحث المواطنين أصحاب مخالفات المباني بسرعة سداد جدية التصالح في مخالفات البناء بالمراكز التكنولوجية بالمراكز والأحياء فضلًا عن تركيب بانرات توضح خطوات التصالح ومزاياه والتنسيق مع الجمعيات الزراعية والقيادات الطبيعية بالقرى والنجوع لتوعية المواطنين وحثهم على التقديم في منظومة التصالح وعدم التعدي على الأرض الزراعية وأراضي أملاك الدولة والالتزام بالقوانين المنظمة للبناء.  

وفي نهاية الاجتماع شدد المحافظ على رؤساء المراكز والأحياء بالمتابعة المستمرة لتنفيذ قرارات مجلس الوزراء ووزارة التنمية المحلية الخاصة بطلاء واجهات المباني وتوحيد الألوان بشكل جمالي منظم يتناسب مع طبيعة كل منطقة للحفاظ على النسق الحضاري والجمالي والقضاء على فوضى البناء وازالة قبح الطوب الأحمر واتخاذ الاجراءات القانونية ضد المتقاعسين  وتشكيل لجان من المتخصصين بكل مركز وحي للمرور على تنفيذ تلك القرارات.

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا