علاج 21 ألف مواطن شرقاوي من الأمراض المزمنة

أرشيفية
أرشيفية

واصلت العيادات الثابتة والقوافل الطبية المتنقلة بمحافظة الشرقية، متابعة وعلاج الأمراض المزمنة وصرف العلاج اللازم للمرضى مجانًا، تنفيذا للمبادرة الرئاسية التي تهدف إلى علاج المواطنين بدءا من عمر ١٨ عامًا، بهدف تقليل عدد الوفيات الناتجة عن تلك الأمراض.

وصرح الدكتور هشام مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، أنه تم الكشف على ٢٠ ألفًا و٩٨٩ مواطنًا من المصابين بالأمراض المزمنة وغير السارية، وصرف العلاج الفوري لهم مجانًا.

وأوضح أنه يتم صرف الأدوية للمنتفعين من قرارات العلاج على نفقة الدولة أو الخاضعين للتأمين الصحي، بكميات تكفي لثلاثة أشهر.

وأشار إلى أنه تم إطلاق حملات تجوب المدن والقرى لتوعية المواطنين بأهمية الكشف الطبي للعلاج من الأمراض المزمنة، وغير السارية، وتكليف الرائدات الريفيات بالوحدات الصحية بتكثيف برامج التوعية والتثقيف الصحي للمواطنين بالمبادرة، وتوصيل العلاج للمرضى غير القادرين لمنازلهم.

وأكد أنه يتم تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية في جميع مواقع تنفيذ المبادرة الرئاسية، بتكثيف التطهير والتعقيم في أماكن المبادرة، وإلزام المشاركين فيها بارتداء الكمامات لحمايتهم من كورونا وللحد من انتشار الفيروس.

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا