جهود أمنية لكشف غموض العثور على جثة ربة منزل "مخنوقة" في قنا

أرشيفية
أرشيفية

تكثف الأجهزة الأمنية بقنا ، من جهودها لكشف ملابسات العثور على جثة ربة منزل مخنوقة، وبها آثار ضرب في الوجه، داخل حظيرة مواشي بمركز قوص جنوبي قنا.


كان اللواء محمد أبوالمجد، مدير أمن قنا، تلقى إخطارًا، من العميد جمال سالمان ،مأمور مركز شرطة قوص، بالعثور على جثة فهيمة سليم محمد ، 42 عامًا، ربة منزل، بها آثار خنق في الرقبة وضرب بالوجه، ملقاة في حظيرة مواشي، في قرية حجازة بحري.

 

وكشفت تحريات المباحث برئاسة الرائد محمد الملقب ، رئيس مباحث قوص ، أن المجني عليها كانت تحضر حفل زفاف أحد أقاربها، وعادت إلى حوش مواشي ملك زوجها، حتى تسقي وتطعم المواشي واختفت، و عثر على جثتها داخل الحوش.

 

تم نقل الجثة إلى المستشفى ،وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لتتولى التحقيقات ،التي كلفت وحدة المباحث بالتحري حول الواقعة وكشف ملابساتها.
 

 

 

 

 


 

 

 

 

 

ترشيحاتنا