«القوى العاملة» و«العمل الدولية» تنظمان ندوة توعوية لمفتشي السلامة للوقاية والتعايش مع كورونا

وزارة القوى العاملة
وزارة القوى العاملة

نظمت وزارة القوى العاملة الندوة الأولى للتوعية باستخدام وسائل التواصل الالكتروني لتوعية المفتشين بمديريات القوى العاملة في محافظتى الجيزة وبنى سويف، بالتعاون مع منظمة العمل الدولية.

وشارك في الندوة فريق عمل الإدارة المركزية للسلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل بالوزارة، وذلك تزامنا مع بدء تنفيذ مشروع الإسراع بالقضاء على عمل الأطفال في سلاسل التوريد بأفريقيا، حيث تم عمل توعية تليفونية تحت مسمي جلسات استشارية توعوية عبر Zoom لرفع الوعي والتعريف والاحتياطات الإحترازيه، فضلا عن الإجابة عن أي استفسار سواء للمفتشين تحسبا للتعامل في ظل الظروف الحالية والوصول إلى أفضل الممارسات التي توفر بيئة عمل آمنة خالية من المخاطر.

كما شارك في الندوة 13 مفتشاً للسلامة والصحة المهنية بحضور محمد منتصر مدير عام السلامة والصحة المهنية، وسهير الليثى مدير عام تأمين بيئة العمل ، ورشا عبدالباسط بالإدارة المركزية للعلاقات الدولية والخارجية منسقة المشروع بالوزارة ، والمهندس عادل فهمى استشارى المشروع.

وتهدف المحاضرة التوعوية إلى رفع الوعي تجاه المخاطر مع التركيز في الفترة الحالية على المخاطر البيولوجية وإلقاء الضوء على الإجراءات الاحترازية لفيروس (الكوفيد-19)، وتبادل الخبرات بين الاستشاري ومفتشي السلامة، وتوحيد المفاهيم بين مجموعات مختلفة من محافظات مختلفة، والتأكيد علي الإجراءات الوقائية والاحترازية القياسية المطلوب تنفيذها بكافة مواقع العمل.

وقد تناول المحاضرة عددا من الموضوعات تم الإجابة عليها حول ما هو الفيروس وطرق الإصابة به ومعدلات الانتشار والتفشي، وكيف يقي المفتش نفسه من المخاطر خلال تواجده داخل المنشأة، وطرق الوقاية والإجراءات الاحترازية للعامل داخل المنشأة، ونقاط التفتيش داخل المنشأت، ومهمات الوقاية المطلوبة للمفتش وللعامل ونوعيتها واستخداماتها وكيفية التخلص منها بعد الاستخدام، وعناصر وتفاصيل خطة الطوارئ الخاصة بالتعامل مع جائحة الكورونا، وأضرار المخاطر البيولوجية علي العمال، و أضرار المخاطر البيولوجية في بيئة العمل علي المرأة والطفل، والمخاطر الخاصة المتعلقة بالأطفال في بيئة العمل، والتأثير الصحي لتعرض الأطفال للمواد الخطرة وأثره علي النمو.

 


 

ترشيحاتنا