وزير الخارجية الفرنسي من بغداد: لا يمكن التفريط بسيادة العراق

وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان
وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان

قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان اليوم /الخميس/ إن دعم الحكومة العراقية في مواجهة التحديات هو هدف زيارته إلى بغداد، معتبراً أن تحقيق سيادة العراق "أمر لا يمكن التفريط به".

وقال لودريان - في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره العراقي فؤاد حسين في بغداد، وفقا لقناة (السومرية نيوز) العراقية الإخبارية - "إن زيارتنا إلى بغداد تهدف لدعم الحكومة في مواجهة التحديات، ندعم القوات الأمنية في حربها ضد داعش ولن نتهاون أمام عدونا المشترك".

وشدد لودريان، على أن تحقيق سيادة العراق أمر لا يمكن التفريط به"، ماضياً إلى القول "نتطلع إلى استعادة العراق دوره الريادي في خلق التوازن للشرق الأوسط".

من جانبه، أشار وزير الخارجية فؤاد حسين إلى أنه تطرق - خلال مباحثاته مع نظيره الفرنسي - إلى دور الشركات الفرنسية، والعلاقات العسكرية والأمنية، بالإضافة إلى ملف سجناء تنظيم "داعش".

وقال "إن زيارة لودريان إلى بغداد تأتي في ظل تحديات أمنية واقتصادية يواجهها العراق"، مبيناً "تطرقنا إلى دور الشركات الفرنسية والعلاقات العسكرية والأمنية".

وأضاف: بحثنا مع الجانب الفرنسي الوضع الإقليمي والتوتر الذي تشهده المنطقة، وتطرقنا إلى ملف سجناء داعش ومستمرون في مقارعة الإرهاب.

 


 

ترشيحاتنا